تسجيل تراجع في قيمة الأوقية مقابل العملات الرئيسية :|: سعي رسمي لنصب كاميرات مراقبة بوسط العاصمة :|: غدا : أول اجتماع للحكومة الجديدة :|: وزارة الصحة : تسجيل48 اصابة و81 حالة شفاء :|: أنبا عن دعوة من الرئاسة لوزيرين :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: الشرطة تستدعي مزيدا من الشخصيات في ملفات الفساد :|: التعديل الوزاريّ وتطلعات الموريتانيين / إسلمو ولد سيدي أحمد :|: مطالبة لشركاء مجموعة الساحل بتنفيذ تعهداتهم :|: من غرائب المبدعين !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن تشكيلة الحكومة المرتقبة
اليوم الأخير ! / أحمد عبد السلام
مزرعة الرئيس! / البشير ولد عبد الرزاق
معالجة قضايا انعدام الجنسية / محمد المختارالفقيه
غزواني.. صرامة في الأولويات وانفتاح حكومي على الجميع/سيد احمد ولد احجور
صحيفة: هاكربريطانيون وأمريكيون وراء اختراق حسابات "تويتر"
هل يختفي فيروس كورونا قريباً ؟
عن المدرسة الجمهورية ...
سنة من تعهداتي / محمد عبد الله ولد سيدي
عام إرساء الأساس الصحيح / محمد فال ولد يحي
 
 
 
 

أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه

الأربعاء 25 آذار (مارس) 2020


وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أمس الثلاثاء على أول علاج في الولايات المتحدة للفيروس التاجي الذي أصاب أكثر من 50000 أمريكي وهو من بلازما الدم من الأشخاص الذين تعافوا من العدوى، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتعد بلازما الدم من مرضى كوفيد-19 المتعافين غنية بالأجسام المضادة أو الأنتي بوديز والتي طورها الجهاز المناعي لمحاربة العدوى.

بدأت الصين باستخدام هذه الطريقة التي دامت قرنًا من الزمن لعلاج مرضىها الشهر الماضي ، وأعلن حاكم نيويورك أندرو كومو يوم الاثنين أنه سيتم اختبار البلازما هناك لعلاج المرضى الذين تزيد أعدادهم عن 25000 مريض بـ فيروس كورونا التاجي في الولاية.

قد يكون العلاج هو أفضل أمل لمرضى كورونا المستجد والمصابين بأمراض خطيرة بينما يعمل العلماء على تطوير علاجات جديدة ومحددة للمرض واختبار الأدوية التجريبية مثل الكلوروكين وريمدسيفير.

قالت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) الثلاثاء أن بلازما الدم المتبرع بها من المرضى الذين تم شفائهم يمكن استخدامها الآن كعلاج للمرضى المصابين بأمراض خطيرة.

تبرع الدكتور زو مين ، وهو مريض تعافى من كوفيد -19 وقد اجتاز الحجر الصحي لمدة 14 يومًا ، بالبلازما في مركز دم المدينة في ووهان في مقاطعة هوبي بوسط الصين لأول مرة.

تم استخدام العلاج لمكافحة تفشي الإنفلونزا والحصبة في الأيام التي سبقت اللقاحات، وجربت مؤخرًا ضد السارس والإيبولا وقد تعمل مع كوفيد19 أيضًا.

وحاول الأطباء في الصين العمل على ذلك من خلال أول علاج لكوفيد19 باستخدام ما أسموه "مصل النقاهة" - أو البلازما المتبرع بها من الناجين من الفيروس الجديد.

الآن ستتمكن شبكة من المستشفيات الأمريكية التي تنتظر إذنًا من إدارة الغذاء والدواء لبدء دراسات كبيرة على الحقن كعلاج محتمل للمرضى وكحماية مؤقتة تشبه اللقاح للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة العالي.

قال الدكتور أرتورو كاساديفال من كلية الصحة العامة بجامعة جونز هوبكنز لوكالة أسوشيتد برس: "لن نعرف فعالية الأمر حتى نجربه، ولكن الأدلة التاريخية مشجعة".

ما هو بالضبط هذا العلاج المحتمل؟

قال الدكتور جيفري هندرسون من كلية الطب بجامعة واشنطن في سانت لويس ،هناك سبب علمي جيد لمحاولة استخدام دماء الناجين.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا