قصة 100 يوم مرعبة غيرت وجه البشرية :|: مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: دور بارز للسفير الصيني في حشد الدعم لمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
"كورونا "حول العالم.. انحسار في الصين وتفش في أوروبا
 
 
 
 

انطلاق إجلاء الموريتانيين العالقين في السنغال

السبت 21 آذار (مارس) 2020


بدأت فرقة من الدرك الوطني اليوم السبت ، بإجلاء الموريتانيين العالقين على الحدود مع السنغال ، لإعادتهم للبلاد، عبر رحلة للعبارة ، حيث ينتظر عدد كبير من المواطنين من ضمنهم مرضى كانوا يتعالجون في السنغال، وفق ما أكده مصادر مطلعة بالمدينة

وتنظم الرحلة بالتعاون بين موريتانيا والسنغال وستقل العبارة السنغاليين العالقين في موريتانيا، وتعود بالموريتانيين بعد قرار صدر زوال اليوم بإغلاق الحدود رسميا بين البلدين.

وسيخضع جميع العالقين لعملية تفتيش دقيقة بغرض معرفة القادمين من دول أوروبية عبر السنغال ، بعد لجوء الموريتانيين القادمين من دول أوروبية وآسيوية ينتشر فيها الوباء للمرور عبر الأراضي السنغالية، وهو ما يثير مخاوف السلطات الموريتانية من إخفاء بعض المسافرين للأماكن التي قدموا منها، في ظل إمكانية العبور دون الحاجة لإظهار جواز السفر.

ولكن فرقة الدرك في روصو قررت تشديد الإجراءات عند بوابة العبارة، وإخضاع جميع المارين لعمليات تفتيش دقيقة لمعرفة الجهة التي قدم منها المسافرون، وذلك من خلال البحث عن جوازات سفرهم أو أي وثيقة تؤكد أنهم كانوا يقيمون في السنغال.

وتفرض السلطات الموريتانية الحجر الصحي على جميع القادمين من دول ظهرت فيها حالات من الفيروس، وهو حجر إجباري بالنسبة للقادمين من الدول الموبوءة، وحجر ذاتي للقادمين من الدول الأخرى.

وأعلنت وزارة الداخلية و اللامركزية أن الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني اتفق مع الرئيس السنغالي ماكي صال على إغلاق الحدود بين البلدين, ضمن إجراء احترازي للحد من مخاطر انتشار وباء كورونا, ابتداء من اليوم السبت 21 مارس 2020.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا