وعد رسمي بتطويرالتنقيب عن الذهب السطحي :|: مهلة لتصحيح الشهادات أمام لجنة التحقيق البرلمانية :|: الرئيس يعطي مهلة اسبوع للتجهيزلرفع الاجرءات :|: مديرالصحة: تسجيل 99 إصابة جديدة و38 حالة شفاء :|: تعيينات وتغييرات في ضباط قطاع الدرك الوطني :|: اعتماد القراءة الثانية لمشروع قانون المحاماة :|: رحلة "للموريتانية" إلى دولة "الكونغو" :|: قمة ناجحة بكل المقاييس / محمد فال ولد بوموزونه :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: مقترح محكمة العدل السامية أمام لجنة العدل بالبرلمان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
"غيتس" يكشف الموعد المحتمل لتطوير لقاح "كورونا"
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
ثروات مليارديرات تقفزإلى 565 ملياردولارزمن "كورونا" !
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
 
 
 
 

صورة من "ناسا" تكشف عن "عالم جزيرة رائع" !

الخميس 19 آذار (مارس) 2020


كشفت وكالة ناسا عن صورة مذهلة لمجرة ضخمة تبعد 47 مليون سنة ضوئية، التقطها تلسكوب هابل الفضائي، موقع صورة اليوم الفلكية الذي تشرف عليها بالتعاون مع جامعة ميشيغان التقنية .

ويمكن رؤية المجرة الضخمة المسماة M77 أو Messier 77 بتفاصيل استثنائية، وحجمها المذهل الذي يمتد عبر 100 ألف سنة ضوئية.

ووقع اكتشاف المجرة لأول مرة من قبل الفلكي الفرنسي بيير ميشين في عام 1780، وكان يعتقد سابقا أنها سديم، حيث تبدو بمثابة سحابة عملاقة من الغبار والغاز في الفضاء.

لكن هذه النظرية ألغيت لاحقا بواسطة الفلكي الفرنسي تشارلز ميسيير، حيث وصفها بأنها مجموعة نجوم.

أما الآن، أصبح من المعروف أنها مجرة ضخمة، وهذا الأسبوع، وصفتها وكالة ناسا بأنها "عالم جزيرة رائع"، يُرى بوضوح مع نواة مشرقة.

ووقع دراسة النواة الصغيرة والمضيئة جيدا من قبل علماء الفلك الذين يحاولون التحقيق في غموض الثقوب السوداء الهائلة.

وبدت المجرة واضحة للغاية في أحدث صورة حصلت عليها وكالة ناسا، والتي تم التقاطها بواسطة تلسكوب هابل الفضائي.

ويهيمن على النواة ضوء أحمر ينبعث من الهيدروجين الوفير في المجرة. وأوضحت ناسا أن "الصورة تظهر تفاصيل الأذرع الحلزونية اللولبية المتعرجة كما هو مبين من خلال حجب سحب الغبار".

وأوضحت الوكالة أن: "مناطق تشكل النجوم ذات اللون الأحمر قريبة من قلب المجرة المضيء."

وتعرف M77 بأنها مجرة ​​نشطة ذات نواة تحجبها الرؤية عن طريق الغبار الفلكي. وهي واحدة من ألمع وأفضل النماذج التي يمكن دراستها لهذا النوع من المجرات.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا