قصة 100 يوم مرعبة غيرت وجه البشرية :|: مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: دور بارز للسفير الصيني في حشد الدعم لمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
"كورونا "حول العالم.. انحسار في الصين وتفش في أوروبا
 
 
 
 

معطيات اقتصادية من خطاب الوزيرالأول أمام البرلمان

الأربعاء 29 كانون الثاني (يناير) 2020


قال الوزير الأول الموريتاني إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا إن الاقتصاد الموريتاني حقق نسبة نمو بلغت 6.9 خلال العام المنصرم 2019، مردفا أنهم يتوقعون أن تكون النسبة في حدود 6.3 في العام 2020.

واستعرض ولد الشيخ سيديا خلال خطاب له صباح اليوم أمام البرلمانيين حصيلة عمل حكومته خلال الأشهر الستة الماضية، إضافة لبرنامج عملها خلال العام الجاري.

وأكد ولد الشيخ سيديا أن جهود حكومته انصبت "على السعي لتحقيق الهدف الرئيسي للسياسة الاقتصادية المتمثل في مكافحة الفقر بشكل فعال، والعمل على إزالة كل أشكال عدم المساواة، وذلك من خلال تسريع وتيرة النمو الاقتصادي والتحكم في التضخم، بما يمكن من خلق فرص عمل مجزية لصالح المواطنين، ويحافظ على القوة الشرائية لمحدودي الدخل

ولفت ولد الشيخ سيديا إلى أن نسبة التضخم للعام المنصرم لم تتجاوز 3%، فيما يتوقع أن يسجل ارتفاعا وصفه بالطفيف خلال العام الجاري ليصل 4.3% "بفضل اعتدال أسعار الاستيراد وصرامة السياسة النقدي .

وأكد ولد الشيخ سيديا استكمال حكومته إعداد التقرير السنوي حول تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للنمو المتسارع والرفاه المشترك، وإعداد خطة عملها الثانية للفترة 2021 - 2025 والبدء في تنفيذها، والشروع في تنزيلها على المستوى الجهوي، من خلال انطلاق مسار إعداد الاستراتيجية الجهوية لولاية الحوض الشرقي، إضافة إلى مواصلة تنسيق تنفيذ الاستراتيجيات الوطنية في مجالات الصحة والسكان والحماية الاجتماعية ومحاربة الرشوة.

كما تحدث عن سياسات اقتصادية لتخفيف الفقر، والحد من التهميش، فضلا عن إصلاحات في العديد من القطاعات الحكومية، والنهوض بقطاع الطاقة، من خلال رفع نسبة الطاقة المتجددة إلى 60%.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا