وزيرالداخلية : سجلنا انخفاضا في مخاطر حوادث السير :|: مديرالصحة : تسجيل 72 إصابة و49 حالة شفاء :|: تأجيل جديد لتعديل قانون محكمة العدل السامية :|: رحلات صيفية إلى المريخ.. وللعرب نصيب! :|: خصائص جديدة من واتساب لمستخدمي آيفون :|: إجراءات احترازية من أجل طريق آمن / محمد الأمين ولد الفاضل :|: تساقط أمطارمعتبرة بالحوض الشرقي :|: وزارة التعليم الأساسي بصدد اجراءات جديدة :|: مصدررسمي : 22 ألف عدد المنقبين في تيرس :|: أسعارالذهب العالمية تتراجع :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
ماهو الفرق بين المسباروالمركبة الفضائية؟
لقاح واعد للوقاية من "كورونا "
 
 
 
 

عهد التآزر والأخلاق... *

الأربعاء 29 كانون الثاني (يناير) 2020


إجماع وطني على وصف عهد الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني بالأخلاق والتهدئة والإنفتاح والتأني وحسن إختيار الطاقم التنفيذي ، ورغم المطبات والتركة الثقيلة في بعض القطاعات الحساسة والمحورية إنطلقت قاطرة التعهدات على سكة الإصلاح تشق طريقها مدفوعة بدعم شعبي بحجم طموح الجماهير لغد أفضل يعيد الأمل وينسي الألم.

أمل بالإنصاف ونبذ الإقصاء والتهميش وإشراك الجميع في عملية الإصلاح كل حسب خبرته التراكمية وعدم إعادة التدوير والتبادل على المناصب في دائرة مغلغة آن لها أن تنفرج .

لقد تعهد الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني بإنحيازه للفقراء والمهمشين والمنسيين والمغلوبين على أمرهم طيلة الأنظمة المتعاقبة على حكم هذا البلد عسكرية كانت أو مدنية بإعادة تقسيم خيرات البلد التي كانت حكرا على الموالين والأقربين ليصح للفقير والشأن العام فيها نصيب .

نريده قائدا لثورة كبرى على العقليات والمسلكيات البائدة من نهب للمال العام وتسيب في الإدارة ورشوة ومحسوبية بإعلان حرب لا هوادة فيها على الثلاثي البغيض الجهل والفقر والمرض وإعا د ة تشكيل المجتمع عموديا شبابيا ونخبويا لوقف إحتكار الطبقة المدللة طيلة كل الأنظمة المهيمنة والمستحوذة والمقتنعة بملكيتها الوحيدة والشرعية لخيرات وإمتيازات هذا البلد يصدق ـكاف المرحوم الداه ولد الطلبة الشهير

موريتان ألا يلطف بيه عند حكم أصعب من لحكام

كد أل من حد أحكم فيه ناس كامل تصبح حكام

وكسر هذه القاعدة الميكافيلية ليعيد لنا نحن أبناء الطبقة الوسطى والفقراء الأمل ببزوغ شمس غد جديد ننعم فيه بحقنا المشروع حقا وإستحقاقا في مزاحمة أصحاب الوساطات من ذرية الوزراء والولاة وووووووووووو السابقين بإشراكنا في صنع القرار تخطيطا وتنفيذا لنشعر حقا بروعة الإنتماء لوطن تتساوى فيه الفرص وتتهاوى فيه أصنام النفوذ الخادع وبارونات الفساد وتسقط فيه أقنعة المتمصلحين الأنانيين الطامحين لمصالح أنانية وذاتية وضيقة على قدر طموح أصحابها

فرغم حملات التشويه والتشكيك المتواصلة والتي بلغت حدود الأعراض سيتربع الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في قلوب الفقراء والمهمشين والمؤملين فيه المنقذ والمستعدين لدفع فاتورة الدعم دعما صادقا صدق إرادته في إكمال ماتعهد به ونحن على يقين بأن الشجرة العاقر لا يقذفها أحد بحجر

بقلم : محمد ولد عبد القادر قانوني *

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا