وعد رسمي بتطويرالتنقيب عن الذهب السطحي :|: مهلة لتصحيح الشهادات أمام لجنة التحقيق البرلمانية :|: الرئيس يعطي مهلة اسبوع للتجهيزلرفع الاجرءات :|: مديرالصحة: تسجيل 99 إصابة جديدة و38 حالة شفاء :|: تعيينات وتغييرات في ضباط قطاع الدرك الوطني :|: اعتماد القراءة الثانية لمشروع قانون المحاماة :|: رحلة "للموريتانية" إلى دولة "الكونغو" :|: قمة ناجحة بكل المقاييس / محمد فال ولد بوموزونه :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: مقترح محكمة العدل السامية أمام لجنة العدل بالبرلمان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
"غيتس" يكشف الموعد المحتمل لتطوير لقاح "كورونا"
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
ثروات مليارديرات تقفزإلى 565 ملياردولارزمن "كورونا" !
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
 
 
 
 

افتتاح مؤتمر" دور الاسلام في افريقيا "

الثلاثاء 21 كانون الثاني (يناير) 2020


بدأ قبل لحظات حفل افتتاح مؤتمر دور الاسلام في افريقيا بحضور رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، و العلامة سماحة الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، ومعالي الوزير الأول المهندس اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا، ووزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي الداه ولد أعمر طالب.

وبدأ ت فعاليات الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، تلاها عزف النشيد الوطني الموريتاني.

بعد ذلك ألقى وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي الداه ولد أعمر طالب كلمة أكد فيها أن معضلة الإرهاب ظلت مطروحة منذ عصر صدر الاسلام وحتى اليوم، مشيدا بمقاربة موريتانيا الأمنية ومضيفا أن ذلك يضع المسؤولية أمام أهل الفكر والعلم، مؤكدا أنهم عل قدر المسؤولية.

العلامة ولد بيه القى الكلمة التأطيرية للمؤتمر مؤكدا أن موريتانيا جديرة باحتضان هذا المؤتمر فهي مثوى لطلاب العلم وحاضنة للاسلام، منذ زمن المرابطين.

ولد بيه أكد أن امراض القارة الإفريقية مشتركة، وأكبر دليل على ذلك محتوى خطاب الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في مؤتمر عكاظ نوفمبر الماضي، مشيدا بخطة العمل التي قدمها ولد الغزواني خلال المؤتمر.

ولد بيه قال إن المسؤولية يقع جزء كبير منها على أهل العلم وينبغي أن نكون عند حسن الظن.

و أضاف أن المؤتمر يأتي لتقديم مقاربة لمحاربة خطاب التطرف وصيانة الأديان، فالمحافظة على أمانة النصوص هي واجب العلماء، وعلى عاتق العلماء تقغ مسؤولية الوقوف في وجه خطاب العنف والتطرف.

الوئام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا