400 ألف دولارلدعم المزارعين والمنمين :|: العلماء يبحثون عن سبب موت المجرات ! :|: 10 معلومات مثيرة عن جمهورية روسيا :|: مؤسسات كلف الحرس الوطني بتأمينها :|: الرئيس يأمربعلاج السياسي ولد بدر الدين بالخارج :|: مديرالصحة : تسجيل76 إصابة و48 حالة شفاء :|: مدرسو المؤسسات الحرة يشكون ظروفهم :|: ناجحون في مسابقة المدرسة الوطنية للادارة يتظاهرون :|: ملاحظات حول مقترح تعديل قانون محكمة العدل السامية * :|: إالبنك الدولي يقدم 35 مليون دولارلتمويل استيراد المحروقات إلى موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

اذاعة موريتانيا تنظم ندوة : "الشباب مستقبل وطن"

الجمعة 17 كانون الثاني (يناير) 2020


نظمت ذاعة الخدمة العمومية بإذاعة موريتانيا الليلة البارحة ندوة شبابية تحت عنوان: "الشباب مستقبل وطن" بمشاركة عدد من الشباب المدونين والناشطين إعلاميا في وسائط التواصل الاجتماعي.

وتعمل هذه النخبة الشبابية من خلال تحقيق دمج بين الإعلام التنموي وتيارات الوعي الشبابي التي تملك إرادة فاعلة في التغيير المنشود.

وتسعى الإذاعة عبر هذه المنصة التحاورية الشبابية إلى صناعة رأي عام وطني يجسد الإرادة في نهج الطموح المشروع لغد مشرق وقوة خارقة لتمكين هذه الفئة العمرية التي تمثل نسبة 70 بالمئة من شعبنا في تحمل دورها الكامل في تنفيذ برنامج" تعهداتي".

كما تفتح المنصة المجال أمام الشباب للتعبير عن آرائهم بكل حرية وعن آمالهم والنظر بشجاعة الى مستقبلهم دون أن يظلوا اسيري أنظمة مهترئة أو خطابات كراهية وغلو ونزاعات فئوية وطائفية مدمرة لفضاءات العيش المشترك وقيم الحضارة الراقية التي يحث عليها الدين الاسلامى بوصفه دين تسامح وأخوة ومحبة.

واستمع المشاركون في المنصة إلي عرض حول دراسة تشخص واقع الشباب وكافة الاختلالات التي يعيشها وأنجع السبل لتذليل تلك العراقيل والتغلب على التحديات التي يواجهها .

وتطرقت الدراسة إلى برنامج تعهداتي الذي أكد فيه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني أن الشباب يشكل أولوية الأولويات بالنسبة له ، متعهدا بأن السياسة الموجهة للشباب ستتمحور حول التأهيل وتوفير فرص العمل ومؤكدا الثقة في قدرة الشباب على تحمل المسؤولية .

وأبرزت الدراسة ضرورة وضع استراتيجية فعالة تنطلق في خطوطها العريضة من الأهداف التنموية والاجتماعية والثقافية وتوظف جميع الوسائل المادية والمعنوية والخبرات الفنية والإعلامية ، مع منح الاهتمام لبناء دولة المؤسسات التي يشعر فيها كل مواطن بهيبة سلطة القانون في تحقيق العدل والمساواة وخلق فرص للتشغيل والولوج الى التعليم والاستفادة من الخدمات والمرافق العمومية دون تمييز ولا غبن أو إقصاء.

وأجمع المتدخلون على ضرورة إشراك الشباب عبر حوار جاد مع الجهات الرسمية حول أوضاعه والبحث عن إيجاد حل لمشكل البطالة وغيرها من الأمور التي تسبب انعكاسات سلبية على مشاركته في مسيرة البناء علما أن الشباب يشكل رأسمال بشري فاعل في التنمية بحكم طاقاته الحيوية.
كما ثمنوا ما تحقق من فرص عمل للشباب في وقت وجيز مع بداية هذه المأمورية إضافة إلى ما تم منحه من تمويلات لمشاريع اقتصادية لصالح منظمات وجمعيات شبابية.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا