400 ألف دولارلدعم المزارعين والمنمين :|: العلماء يبحثون عن سبب موت المجرات ! :|: 10 معلومات مثيرة عن جمهورية روسيا :|: مؤسسات كلف الحرس الوطني بتأمينها :|: الرئيس يأمربعلاج السياسي ولد بدر الدين بالخارج :|: مديرالصحة : تسجيل76 إصابة و48 حالة شفاء :|: مدرسو المؤسسات الحرة يشكون ظروفهم :|: ناجحون في مسابقة المدرسة الوطنية للادارة يتظاهرون :|: ملاحظات حول مقترح تعديل قانون محكمة العدل السامية * :|: إالبنك الدولي يقدم 35 مليون دولارلتمويل استيراد المحروقات إلى موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

محكمة الحسابات تكشف وضعية "صندوق الأجيال"

الخميس 16 كانون الثاني (يناير) 2020


كشفت محكمة الحسابات الموريتانية، عن الوضعية المالية للصندوق الوطني لعائدات المحروقات (صندوق الأجيال)، خلال سنة 2018، وقالت في تقرير مفصل أن وزارة المالية سحبت منه 88 مليون دولار طيلة ذلك العام، بينما وصل رصيده مع نهاية العام إلى 168,28 مليون دولار.

وقالت محكمة الحسابات في تقريرها الجديد إن وزارة الاقتصاد المالية (كان عليها آنذاك المختار ولد اجاي، المدير الحالي لشركة سنيم)، قامت خلال عام 2018 بخمس عمليات سحب من الصندوق، إذ سحبت 20 مليون دولار يوم 28 فبراير، وعادت لتسحب 20 مليون دولار أخرى يوم 20 مارس.

وفي النصف الثاني من العام قامت الوزارة يوم 27 سبتمبر بسحب 28 مليون دولار، قبل أن تعود يوم 12 أكتوبر لتسحب 17 مليون دولار، كما سحبت يوم 13 نوفمبر مبلغ 3 ملايين دولار، ليصل إجمالي عمليات السحب طيلة العام إلى 88 مليون دولار.

وأوضح تقرير محكمة الحسابات أن إجمالي مداخيل الصندوق خلال عام 2018 وصل إلى 181 مليون دولار، بينما كان رصيده مع نهاية عام 2017 يصل إلى 74,94 مليون دولار، وبعد عمليات السحب وصل رصيد الصندوق عند نهاية 2018 إلى 168,28 مليون دولار.

وخلص تقرير محكمة الحسابات إلى ملاحظات عديدة في تسيير الصندوق، أولها «غياب بعض الوثائق المحاسبة للمبالغ المسحوبة»، بالإضافة إلى «غياب مقارنة الحسابات»، كما تحدث عن «تحصيل عشوائي».

وكانت محكمة الحسابات في موريتانيا، قد نشرت أمس الأربعاء، نص التقرير المتعلق بمشروع قانون التسوية لسنة 2018، الذي عرضته على لجنة المالية في البرلمان يوم الثلاثاء الماضي، وتضمن التقرير العديد من الخروقات والنواقص في تسيير الميزانية.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا