الاعلان عن تأسيس رابطة لمهندسي الطاقة المتجددة :|: مديرالصحة: تسجيل 80 إصابة و203 حالة شفاء :|: مدرسة موريتانية تتفوق في مسابقة دولية :|: سعي لتحديد موعد جديد لنقاش قانون محكمة العدل السامية :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: وزاة الصحة : عودة المستشفيات لوضعها العادي :|: 26 حاجزا للدرك على طريق انواكشوط -ألاك :|: كيف أثرفيروس كورونا على اقتصاد العالم؟ :|: وزيرالداخلية : سجلنا انخفاضا في مخاطر حوادث السير :|: مديرالصحة : تسجيل 72 إصابة و49 حالة شفاء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
ماهو الفرق بين المسباروالمركبة الفضائية؟
لقاح واعد للوقاية من "كورونا "
 
 
 
 

عبارة "روصو" وسيلة كبرى للنقل البحري بالجنوب

الأربعاء 15 كانون الثاني (يناير) 2020


أوضح المدير العام لشركة معديات موريتانيا، السيد إبراهيم أفال محمد فال أمبارك أن الشركة تقوم بمهمة النقل البحري عبر النهر السنغالي لنقل الأشخاص والبضائع بين موريتانيا وجارتها السنغال.

وأبرز الدور الاقتصادي المهم الذي تلعبه هذه الشركة بالنسبة للبلد بصورة عامة ولمقاطعة روصو بصفة خاصة، مشيرا في هذا الإطار إلى أن هذه الشركة توفر مئات فرص العمل للساكنة.

وأشار إلى أن عبارة الشركة تشكل جسرا للتواصل الثقافي والديني والاقتصادي والاجتماعي بين الدولتين الجارتين موريتانيا و السنغال واللتين تربطهما أواصر الأخوة والتاريخ المشترك.

وقال إن رحلات العبارة التي تشهد تزايدا كبيرا خلال مواسم الأعياد والمناسبات الدينية والثقافية، تبلغ معدل 15 رحلة يوميا يتم خلالها نقل حوالي 1000 شخص وعشرات السيارات إضافة مختلف البضائع الأخرى وذلك في الاتجاهين.

وأضاف أن إدارة الشركة تعكف حاليا على تنفيذ خطة عمل طموحة تجسد إرادة السلطات العليا في البلد في عصرنة التسيير وانسيابية العمل وذلك من خلال إدخال نظم المعلوماتية ووسائل أخرى أكثر نجاعة لبلوغ الأهداف المنشودة.

نشير إلى أن مدينة روصو حصلت سنة 1951على عبارة تعمل بمحرك وتصل حمولتها إلى 15 طنا لتحل محل الوسائل التقليدية التي كانت مستعملة لعبور نهر السنغال، وأستبدلت بأخرى تصل حمولتها 35 طنا سنة 1956.

و ثمرة للتعاون الموريتاني - الألماني تم اقتناء عبارة حمولتها 80 طنا سنة 1975 وتم تعزيزها بأخرى من نفس الحجم والحمولة سنة 1981.

بعد ذلك تأسست شركة عبارات روصو بمرسوم رقم 93 - 046 بتاريخ 29/03/1993 لتتحول إلى شركة معديات موريتانيا بموجب المرسوم 085 - 2008 بتاريخ 7/4/2008.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا