مجموعة "G5".. تتجه للعالمية / محمد عبد الله ولد سيدي :|: مصادر: اللجنة الوزارية لمكافحة "كورونا" تجتمع اليوم :|: إقالات وتعيينات بإذاعة بموريتانيا :|: وزارة التجارة تقدم حصيلة عمل إدارة حماية المستهلك في يونيو :|: موريتانا: وزيرالاقتصاد يتحدث عن تأثير "كورونا" :|: عودة مئات من الموريتانيين من السنيغال :|: مجلة فرنسية تكتب عن ذكرى فوز غزواني :|: تعيين رئيس للسلطة الوطنية للحماية من الاشعاع :|: مديرالصحة: تسجيل 109 إصابة و55 حالة شفاء :|: قصة خبيرة أوبئة عربية وصلت لـ"العالمية" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
5 بشارات في يوم واحد! / محمد الأمين ولد الفاضل
"غيتس" يكشف الموعد المحتمل لتطوير لقاح "كورونا"
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
ثروات مليارديرات تقفزإلى 565 ملياردولارزمن "كورونا" !
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
 
 
 
 

"ناسا" تكتشف كوكبا صالحا للحياة

الأربعاء 8 كانون الثاني (يناير) 2020


أعلنت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، الاثنين، اكتشاف كوكب بحجم الأرض، باستخدام قمرها الصناعي المخصص للكشف عن الكواكب "TESS"، مشيرة إلى أنه يقع على مسافة من نجمه بشكل قد يسمح بوجود حياة على سطحه.

الكوكب الذي سمي "TOI 700 D" قريب نسبيا من الأرض، بمسافة تصل إلى 100 سنة ضوئية فقط، بحسب إعلان مختبر الدفع النفاث التابع لناسا خلال الاجتماع السنوي للجمعية الفلكية الأمريكية في هونولولو، بولاية هاواي الأميركية.

وصمم القمر الصناعي "TESS" خصيصا للعثور على الكواكب بنفس حجم الأرض، والتي تقع في مدارات نجمية قريبة من كوكبنا، بحسب مدير قسم الفيزياء الفلكية بوكالة ناسا، بول هيرتز.

يذكر أنه تم اكتشاف كواكب مشابهة من قبل، وذلك من خلال التلسكوب الفضائي "كيبلر"، لكن هذا هو الاكتشاف الأول للقمر "TESS" منذ إطلاقه عام 2018.

ويستقر "TESS" في موقع محدد بالفضاء من أجل اكتشاف ما إذا كانت الأجسام التي تمر أمام النجوم كواكبا، وذلك من خلال استشعار الانخفاض المؤقت في لمعان النجوم.

ويعتبر النجم الذي يدور حوله كوكب "TOI 700 D" صغير الحجم، إذ 40 في المئة فقط من حجم الشمس، بينما تصل حرارته 50 في المئة فقط من حرارة الشمس.

وقد اكتشف "TESS" ثلاثة كواكب أخرى في المجموعة النجمية ذاتها، وفي نفس المنطقة التي يمكن للكائنات الحية أن تعيش بها، حيث لا تبعد أو تقترب بشدة من النجم، وبحيث يوفر المناخ وجود المياه بحالتها السائلة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا