مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: السفير الصيني يطالب شركات بلاده بمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|: كورونا فضحنا ../ البشيرعبد الرزاق :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
"كورونا "حول العالم.. انحسار في الصين وتفش في أوروبا
 
 
 
 

نص كلمة لرئيس الجمهورية اليوم

الثلاثاء 7 كانون الثاني (يناير) 2020


ألقي رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني اليوم الثلاثاء في نواكشوط كلمة خلال حفل تنصيب رئيس وأعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي في مهامهم الجديدة متمنيا لهم التوفيق والنجاح.

نص الخطاب :
"معالي الوزير الأول
السيد رئيس الجمعية الوطنية
السيد رئيس المجلس الدستوري
السيد رئيس مؤسسة المعارضة الديموقراطية
السادة الوزراء
السيد رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي
السادة أعضاء السلك الديبلوماسي
سيداتي سادتي،

يمثل بناء تنمية شاملة ومستدامة، تحقق طموحات الشعب الموريتاني بكل مكوناته، الهدف المحوري الناظم للسياسات العمومية التي بلورتها الحكومة وتعمل على تنفيذها.
وهذه التنمية الشاملة و المستدامة، لكي تتجسد واقعا ملموسا، تتطلب منا من حيث هي تنمية، بناء اقتصاد متنوع، فعال في خلق فرص العمل وإنتاج القيمة المضافة، ومن حيث شمولها اعتماد سياسات اجتماعية للقضاء على الهشاشة والإقصاء، ومن حيث استدامتها، انتهاج استراتيجيات تضمن المحافظة على منظومتنا البيئية وتسيير مواردنا الطبيعية على نحو يسمح لها بدوام التجدد.

وهذه المستويات الثلاثة تشكل دائرة اختصاص هذا المجلس، الموقر الذي نشرف اليوم، على تنصيبه، المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي.

أصحاب المعالي،
أيها السادة والسيدات،

إن المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي هيئة دستورية تقوم، وفقا لما أنيط بها من صلاحيات في متن الدستور، بمهام استشارية في جميع القضايا ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي و البيئي.
ويمكن للمجلس بمبادرة منه، أن يطلع الحكومة على رأيه حول تنفيذ الخطط أو برامج العمل ذات الطابع الاجتماعي أو البيئي.

ويوفر المجلس لمختلف الفئات المهنية والاجتماعية والجمعيات والمنظمات غير الحكومية والشخصيات المرجعية الممثلة فيه إطارا متميزا للمشاركة الفعالة في تصور ومتابعة السياسات الحكومية في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.
ونحن على يقين من أنه سيكون لهذا المجلس بحكم تنوع تشكيلته وكفاءة أعضائه، إسهام بالغ الأهمية في بناء ومتابعة تنفيذ السياسات العمومية.
ولذا ستحرص الحكومة على دوام التعاون الإيجابي مع المجلس بما يمكنه من الاضطلاع بدوره كاملا.

وفي الختام أعلن على بركة الله تنصيب رئيس وأعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي في مهامهم متمنيا لهم التوفيق والنجاح.

أشكركم،
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا