400 ألف دولارلدعم المزارعين والمنمين :|: العلماء يبحثون عن سبب موت المجرات ! :|: 10 معلومات مثيرة عن جمهورية روسيا :|: مؤسسات كلف الحرس الوطني بتأمينها :|: الرئيس يأمربعلاج السياسي ولد بدر الدين بالخارج :|: مديرالصحة : تسجيل76 إصابة و48 حالة شفاء :|: مدرسو المؤسسات الحرة يشكون ظروفهم :|: ناجحون في مسابقة المدرسة الوطنية للادارة يتظاهرون :|: ملاحظات حول مقترح تعديل قانون محكمة العدل السامية * :|: إالبنك الدولي يقدم 35 مليون دولارلتمويل استيراد المحروقات إلى موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يشرف على تنصيب المجلس الاقتصادي والاجتماعي

الثلاثاء 7 كانون الثاني (يناير) 2020


ترأس رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني صباح اليوم الثلاثاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط الحفل الرسمي لتنصيب رئيس وأعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي.

وقد بدأ الحفل بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم وعزف النشيد الوطني.

وأعلن رئيس الجمهورية بعد ذلك تنصيب رئيس وأعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي.

وشكر رئيس المجلس السيد مسعود ولد بلخير باسم أعضائه رئيس الجمهورية على هذه الثقة معبرا عن غبطته وفرحه بهذا الحفل، معلنا اضطلاع المجلس بمهامه الجديدة.

وجرى الحفل بحضور الوزير الأول السيد إسماعيل بده الشيخ سيديا ورئيس الجمعية الوطنية السيد الشيخ ولد بايه ورئيس المجلس الدستوري السيد أديالو ممادو باتيا وزعيم المعارضة الديموقراطية السيد إبراهيم ولد البكاي ورئيس المحكمة العليا ورئيس محكمة الحسابات وأعضاء الحكومة والشخصيات السامية في الدولة ورؤساء التشكيلات السياسية في الأغلبية والمعارضة والسلك الديبلوماسي وممثلو المنظمات الدولية المعتمدين في نواكشوط وجمع من المدعوين .

ويعتبر المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي ثاني غرفة، بعد البرلمان وهو جمعية دستورية بموجب المادة 95 من دستور ١٩٩١ المعدل وهو هيئة استشارية ذات مهام وصلاحيات محددة.

والمجلس هو البيئة السليمة للنقاش والحوار بين مختلف الفرقاء الاقتصاديين و الاجتماعيين والمهنيين وهو الذي يضمن التعاون بينها ومشاركتها في سياسات الحكومة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية ويدرس المجلس المستجدات في هذا المجال التي أصبحت من الضروريات بموجب التقنيات الجديدة.

والمجلس علاوة على ذلك هو مقود الحكامة الرشيدة وبحسب المهام المحددة للمجلس فإنه يمكن لرئيس الجمهورية أو الوزير الأول أن يطلب منه «إبداء الرأي أو إجراء أية دراسة تتناول مشكلة تمس الحياة الاقتصادية والاجتماعية للأمة، باستثناء قوانين المالية».

كما أنه بمقدور المجلس أن «يتخذ المبادرة بتدارس المسائل الاقتصادية والاجتماعية، والقيام من أجل ذلك بما يلزم من دراسات ومسوح وتحقيقات، والاعتماد على نتائجها لإصدار آراء أو اقتراح الإصلاحات التي يرى أن من شأنها تعزيز النمو الاجتماعي للأمة».

وفي إطار التعاون الإقليمي وشبه الإقليمي والدولي يقيم المجلس شراكة قوية وفعالة مع نظرائه من الهيئات والمؤسسات الممثلة.

ويتشكل المجلس من ٤٢ عضوا يعينون بمرسوم صادر من رئاسة الجمهورية ويتكون مكتب المجلس من ستة أعضاء.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا