أسعارالنفط تتراجع وسط تخوف من فقدان السيطرة على "كورونا" :|: عملية سطو تستهدف مباني المحكمة العليا :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: خطة مكافحة "كورونا" بنواكشوط الشمالية :|: الحرس الوطني يتولي تأمين مؤسسات الاعلام الرسمية :|: الرئيس السابق يدلي بشهادته الخميس المقبل :|: مديرالصحة: تسجيل69 إصابة و52 حالة شفاء :|: عودة حراسة بعض المباني الرسمية للحرس الوطني :|: نائب يطالب بتحقيق برلماني في ملف البنك المركزي :|: البرلمان يناقش مقترح تشكيل محكمة العدل السامية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

شركة "سنيم" تسعى لتصدير 12 طنا

الأحد 29 كانون الأول (ديسمبر) 2019


يُسابق عمال الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم)، هذه الأيام الزمن لتصدير 12 مليون طن من خامات الحديد نحو الأسواق الدولية قبل نهاية العام الذي لم يبق منه سوى يومين، ووصلت آخر سفينة شحن في 2019 إلى الميناء المنجمي التابع للشركة.

ونقل مصدرنا أن الشركة سبق أن حددت العام الماضي هدفاً لتحقيقه هذا العام، وهو تصدير 12 مليون طن من خامات الحديد، ولكن صادراتها حتى نهاية شهر نوفمبر الماضي وصلت إلى 10 ملايين و800 ألف طن من خامات الحديد.

وقالت ذات المصادر إن الشركة تمكنت خلال دجمبر الجاري من تصدير 1 مليون و65 ألف طن، ما يعني أن الباقي هو 135 ألف طن من خامات الحديد، في انتظار آخر سفينة شحن.

وبحسب هذه المصادر فإن الميناء المنجمي بمدينة نواذيبو، التابع لشركة (سنيم)، استقبل آخر سفينة شحن لنقل خامات الحديد، وتصل حمولتها إلى 150 ألف طن.

وتتوفر شركة (سنيم) على احتياطي من خامات الحديد في الميناء المنجمي، سيمكنها من الاستغناء عن نقل خامات جديدة من مناجمها في ازويرات، شمالي البلاد.

وأوضحت المصادر أن العمال يعملون ليل نهار ويسابقون الزمن لتحميل السفينة قبل منتصف ليل الثلاثاء المقبل، ما سيمكنهم من تحقيق هدف العام.

وأضافت ذات المصادر أنه في حالة نجاح العمال في تعبئة أكثر من نصف حمولة السفينة قبل الساعة صفر، فإنها تحسب عملياً ضمن صادرات عام 2019.

وقالت المصادر التي تحدثت للمراسل إن العمال يكافحون لتحقيق هذا الهدف أولاً من أجل مكاسب معنوية تتعلق بنجاح الشركة في تحقيق أهدافها السنوية، وثانياً لتحقيق مكاسب مادية يربحونها من رفع حجم الصادرات.

وحققت شركة (سنيم) عام 2016 رقماً قياسياً في الصادرات حين نقلت إلى الأسواق العالمية 13 مليون و274 ألف طن من خامات الحديد.

وتعد شركة (سنيم) العمود الفقري للاقتصاد الموريتاني، وثاني أكبر مشغل في البلاد بعد الدولة، وتساهم بنسبة كبيرة في مداخيل الدولة.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا