تسريبات : تعيين مديرللجنة الوطنية للمحروقات :|: تسريبات : تعيين مديرجديد للحج :|: تسريبات : تعيين مدير لقناة "الموريتانية" ومدير للطاقة :|: رئيس الجمهورية يزورولاية اترارزه قريبا :|: توقيف شخصين وغلق مصنع مزور :|: ذعر كورونا يجتاح العالم.. ويصل إلى المطارات :|: اجتماع مجلس الوزراء ... ترقب لتعيينات في بعض القطاعات :|: عرض ونقاش أمام البرلمان لحصيلة الحكومة قريبا :|: أسعارالذهب العالمية تتراجع بعد ارتفاع الدولار :|: قراءة في التعديل الوزاري الأخير/الشيخ ولد محممد حرمه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
 
 
 
 

الرئيس :" قطاعا الصحة والتعليم في صدارة أولوياتي"

السبت 21 كانون الأول (ديسمبر) 2019


أكد رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مساء امس الجمعة خلال زيارة تفقد واطلاع لمركز استطباب الشيخ زايد في نواكشوط الشمالية ان توفير صحة نوعية وتعليم جيد لجميع المواطنين يشكل أولوية الأولويات بالنسبة للحكومة.

وقال إن موريتانيا على غرار مثيلاتها من الدول النامية تواجه تحديات جمة يتعين تقديم الحلول المناسبة لها.

وبين رئيس الجمهورية أن هذه التحديات التنموية الكثيرة يتعين ترتيبها على اساس الأولويات ووفقا للطابع الاستعجالى الذي تقتضيه تلك الأولويات.

وأضاف أنه ينبغي في هذا الصدد التركيز على القطاعات الحيوية المرتبطة بحياتنا اليومية و التى من أبرزها الصحة وما يعانيه المواطن من مشاكل فى الحاضر أو ما قد تواجهه الأجيال القادمة خصوصا فيما يتعلق بمسألة التعليم.

وشدد رئيس الجمهورية فى هذا الصدد على الاهتمام باسعاد الناس وتوفير وسائل العيش الكريم لهم وجعلهم يشعرون بعدم الغبن أو التهميش مما يرسخ فيهم روح المواطنة، موضحا أن إنشاء المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء"تآزر" مؤخرا يأتى فى سياق وضع الحلول الناجعة للوصول إلي هذا الهدف.

وأوضح أنه حينما نقوم بهذا الترتيب فإن ذلك لا يعنى بالضرورة أن المجالات الأخري لا تسترعي الاهتمام بيد أن العناية بحياة المواطن اليومية أمر فى غاية الحساسية ولا يحتمل الانتظار إذ لا بد من العمل الفورى لإيجاد الحلول الملائمة لها مؤكدا أن ذلك يقتضي العمل الدؤوب والمتواصل وهو ما نقوم به حاليا.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا