عودة رئيس الجمهورية من جولته الخارجية :|: وزارة الصحة : تسجيل 40 إصابة و73 حالة شفاء :|: منسقية مقدمي خدمات التعليم تعقد مؤتمرا صحفيا :|: مصادر: توقعات بتخفيض حظرالتجول قريبا :|: احتجاجات جديدة على مكب النفايات ب"تيفيريت" :|: مالفرق بين خداع البصروالهلوسة ؟ :|: تنظيم ندوة حول «نماذج نمو الاقتصاد العالمي» :|: موريتانيا : هل حان وقت التعديل الوزاري ؟ :|: مدرسون للغات يلوحون بالاضراب في انواكشوط :|: وقفة احتجاية لسكان "تيفريت" ضد مكب القمامة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب العالمية تواصل الصعود خلال التعاملات
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
تنبؤات العرافة العمياء لـلعام الجديد 2021 !
غريب : لاعب يعثرعلى موبايل داخل أرضية الملعب !!
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
تحديد موعد الجلسة العلنية البرلمانية لنقاش ميزانية 2021
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
 
 
 
 

انطلاق النسخة الثالثة من منتدى الشباب القادة الأفارقة

الاثنين 16 كانون الأول (ديسمبر) 2019


انطلقت اليوم بقصر المؤتمرات في نواكشوط النسخة الثالثة من منتدى الشباب القادة الأفارقة ، منظمة من طرف "حركة الشباب القادة الأفارقة" بالتعاون مع الحكومة الموريتانية والمركز الإقليمي للقادة وصندوق الأمم المتحدة للسكان واتحادية كرة القدم، تحت شعار : "الهجرة غير الشرعية للشباب الإفريقي ماهي الحلول" .

ويهدف هذا المنتدىإلى تشجيع سياسات التشغيل وتوفير فرص العمل ، خاصة لحملة الشهادات وتطوير وسائل الابتكار وإنشاء المشاريع الصغيرة .

وتتوزع أعمال هذا المنتدى ، الذي يدوم خمسة أيام، إلى ورشات تفكيرية لتبادل الخبرات وإعداد رؤية مكتملة للمشاركين حول ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وشكر وزير التشغيل و الشباب والرياضة، الدكتور الطالب ولد سيد احمد، في كلمة بالمناسبة، المنظمات المشرفة على هذا المنتدى، مشيدا بانسجام أهدافه مع سياسة قطاع التشغيل والشباب والرياضة.

وأضاف أن هذا القطاع كان في الماضي مقتصرا في تسميته على الشباب والرياضة ثم أضيف إليه التشغيل نظرا لأهميته للشباب لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية وما يترتب عليها من مغامرة تؤدي إلى دفع العديد من الشباب حياته ثمنا لها.

وأكد في هذا الصدد أن حكومة الوزير الأول بتعليمات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني تضع كل الإمكانيات من أجل توفير ما يحتاجه الشباب مما سيسهم من دون شك في معالجة هذه الظاهرة .

وبدوره طالب السيد بيتر أفادودان رئيس مكتب منتدى الشباب القادة الأفارقة بتضافر الجهود للقيام بعمل جاد لمحاربة هذه الظاهرة

وقال إن هذه النسخته من المنتدى مخصصة لهجرة الشباب الإفريقي ، وأن نقاشاته ترمي إلى تبادل التجارب والخبرات والرؤى حول هذه الظاهرة .

أما ممثل مكتب الحركة في موريتانيا، السيد ماكي نياك فقد أوضح أن هذا المنتدى يسعى إلى وضع مقترحات وحلول جديدة لهذه الظاهرة،داعيا المشاركين إلى الخروج بحلول وتوصيات جادة تسهم في الحد منها.

بدورها أكدت السيدة آمنة بلال، ممثلة مكتب المبعوث الخاص للمنتدى، أن تنمية إفريقيا ستحصل بدون شك بسواعد شبابها ، حيث أن الشباب ما بين 15 و35 سنة يقدر ب 400 مليون وهو عدد يجب أن يكون رأس الحربة في تحقيق التنمية على المستوى القاري .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا