تعيينات جديدة في مجلس الوزراء :|: كيف تجري جلسات لجنة التحقيق البرلمانية؟ :|: انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء :|: المثقف... من الحبر إلى الحجر / المصطف ولد علي :|: MCM توقف حركة شاحناتها ليومين مقبلين :|: تفاصيل جديدة عن عملية "الاختلاس" بالبنك المركزي :|: صندوق النقد يحذر.. حجم الدين العام سيتجاوز الاقتصاد العالمي :|: فتح الطريق ورفع حظرالتجول يوم الجمعة :|: مديرالصحة: تسجيل 63 إصابة و50 حالة شفاء :|: ميزات جديدة تظهرفي “واتس آب” قريبا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

الآف المنقبين عن الذهب يستعدون للتوجه الى «اودي الطلح»

الأحد 8 كانون الأول (ديسمبر) 2019


تجمهر آلاف المنقبين عن الذهب اليوم الأحد، في مدينة ازويرات، شمالي موريتانيا، استعداداً للمشاركة في قافلة متوجهة نحو توسعة جديدة لمنطقة التنقيب اسمها «اودي الطلح»، وفق ما أفاد مراسل مصدرنل في المدينة.

وقال المراسل إن المسيرة ستنطلق يوم غد الاثنين متوجهة إلى منطقة التنقيب الجديدة والتي تقع في عمق الصحراء الموريتانية، غير بعيد من الحدود مع دولة مالي.

ويشارك في القافلة 6795 منقباً عن الذهب، و300 مركبة ما بين سيارة رباعية الدفع وشاحنة، وسيكونون تحت حماية الجيش الموريتاني طيلة الفترة المسموح بها للتنقيب.

وقال مراسل «صحراء ميديا» في ازويرات إن استعداد المنقبين للمشاركة في القافلة تسبب خلال الأيام الثلاثة الأخيرة في ضغط كبير على محطات الوقود، ويخشى السكان أن يتسبب ذلك في أزمة وقود في المدينة.

وتأخذ سيارات وشاحنات المنقبين كميات كبيرة من الوقود لقطع الطريق ذهاباً وإياباً، ولكنها أيضاً تحمل معها كميات أخرى كبيرة للمولدات الكهربائية التي تستخدم في التنقيب عن الذهب.

وقال المراسل إن التوسعة الجديدة تقع في منطقة عسكرية مغلقة، ولكن الجيش مع كل توسعة يسمح بتسيير قافلة لتسهيل نقل المنقبين، إلا أن الجيش يحدد للسيارات «فترة زمنية لتعود أدراجها»، وخلال هذه الفترة يرفع الجيش من جاهزيته في المنطقة.

وكانت السلطات الموريتانية ممثلة في والي تيرس الزمور إسلم ولد سيدي، قد نجحت أمس السبت في تشكيل لجنة مشتركة مع مكتبين للمنقبين، بعد خلافات حادة بين هذين المكتبين، حول تسيير المرحلة الجديدة من التنقيب.

وتأتي هذه التوسعة بعد سنوات من التنقيب في منطقة (كليب اندور)، وكان المنقبون يطالبون بضرورة توسعة منطقة التنقيب نحو منطقة (اودي الطلح) التي تقع إلى الجنوب الشرقي من (كليب اندور)، ولكن السلطات الموريتانية كانت تتحفظ على الأمر لأن المنطقة الجديدة تقع على الحدود مع دولة مالي، وتعد داخل الحيز الجغرافي للمنطقة العسكرية المغلقة.

ومؤخراً قررت السلطات الموريتانية أن تفتح هذه المنطقة أمام المنقبين، ولكن تحت حراسة مشددة من طرف الجيش الموريتاني، ومن المنتظر أن تبدأ غداً قافلة من المنقبين في التوجه نحو المنطقة الجديدة.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا