تحذيرطبي من أطباق الميلامين :|: توسعة جديدة لبث اذاعة موريتانيا :|: الداخلية تنهي ترتيبات الضيافة بأكجوجت :|: شبكة للانارة العمومية بتوجنين :|: معلومات عن برنامج الرئيس في ذكرى الاستقلال :|: اتطلاق قمة "البوسفور" الاقثصادية بتركيا :|: اجتماع للجنة الوزارية المكلفة بإصلاح قطاع التهذيب الوطني :|: السعودية تضيف موريتانيا للتأشيرة السياحية :|: قريبا..تسييررحلة جوية نحو مطارالنعمه :|: حرب على الأدوية المزورة في موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مقترح عاصمة ادارية جديدة على مكتب رئيس الجمهورية
فعلا أنت السبب سيدي الرئيس ؟؟ / احمد مختيري
إصلاح العدالة... وثنائية التشخيص والتمويل / عبدالله اندكجلي
تمييع المعاييريعيق حرية الاعلام /سيــــدي عـــيلال
3 أطعمة تؤثر على صحة الدماغ ... ماهي؟
المثقف ودوره في تنويرالجماهير / السيد ولد صمب أنجاي
إلى من يهمهم أمر الزراعة في هذا البلد
من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟
موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
 
 
 
 

تخرج دفعة جديدة من المدرسة الوطنية للإدارة

الثلاثاء 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019


أشرف وزير المالية دكتور محمد الامين ولد الذهبي اليوم الثلاثاء في قصر المؤتمرات بنواكشوط على تخرج دفعة من طلاب المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء من شعبتين الاداريين المدنيين ومفتشين رئيسين للخزينة.

وتتكون الدفعة من 65 طالبا تلقوا تكوينا نظريا في المدرسة على مدى ثلاث سنين من بينها ثلاثة أشهر تلقوا خلالها تدريبا عسكريا بمدرسة الدرك الوطني في روصو حول طرق تسوية النزاعات الادارية وسبل معالجتها نظريا وتطبيقيا.

وأكد وزيرالمالية ادكتور محمد الامين ولد الذهبي في كلمة له بالمناسبة أن تأهيل الشباب وتوفير فرص عمل دائمة والامان بقدرتهم على تحمل المسؤولية والسعي على تحسين الاطار المؤسسي والتنظمي للإدارة والرفع من مستوى أداء الوكلاء العموميين وتعزيز مواءمة مواصفات التشغيل مع الوظائف وارساء وظيفة عمومية محلية والمساواة في النفاذ الى فرص التشغيل العمومية يشكل الارادة السياسية الر اسخة لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني تلك الارادة التي تعمل الحكومة على تجسيدها واقعا ملموسا وتقريبا للادارة.

وقال وزير المالية أن هذه الدفعة استوفت فترة التكوين المقررة مستفيدة من تكوينات نظرية وإدارية وعسكرية ستمكنها من مزاولة المهام التي ستوكل اليهم.

وبدوره أشار مدير المدرسة السيد محمد ولد عبد القادر ولد اعلاد ان هذه الدفعة التي تنضاف الى ألاف الاطر والاطر الساميين في الدولة الذين تخرجوا من هذه المدرسة العتيدة يشكل تتويجا لمسار تكويني متميز وعتبة من عتبات الوفاء لرسالة المدرسة في مواكبتها الدائمة في جهود السلطات العمومية الهادفة الى ترقية المرفق العمومي بالاعتماد على العنصر البشري المؤهل.

وأوضح أن هذه الدفعة التي تتكون من 20 خريجا في تخصص الادارة العامة والمالية و45 خريجا في تخصص المفتشين الرئيسيين استفادت خلال 36 شهرا من دروس نظرية ومهنية مقدمة من أساتذة اكفاء في هذا المجال كما قامو بسلسلة تدريبات ميدانية في مختلف الادارات المعنية حسب تخصصهم على المستوى الوطني.

واستعرض المدير المقاربة التي تسير عليها المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء كمؤسسة مكلف بالتكوين الاولي والمستمر والمهام التي تسند اليها.

وثمن المتحدث باسم هيأة التدريس الدكتور محمد ولد دوس روح التحصيل العلمية والانضباط والسعي المتواصل للخرجين من اجل الاستفادة المعرفية متمنيا لهم النجاح في هذا الميدان مطالبا الجميع بالتسلح بقيم المعرفة المتخصصة والتضحية والعطاء ليتمكنوا من خدمة الوطن والمواطن والمساهمة في تجسيد ارادة السلطات العمومية الهادفة الى تقريب الخدمة من المواطن.

وفال المتحدث باسم الخرجين السيد احمد ولد اعل محمود أن تطور المجتمعات يعقد على المكانة والدور الذي تضطلع به المؤسسات العمومية ذات الاداء المتميز وهو الامر الذي يتحقق من خلال الاستثمار الناجح في رأس المال البشري و تقدم بالشكر لووزارتي المالية والداخلية القائمتين على هذين القطاعين وكذا طاقم المدرسة على الجهود التي بذلوها في مجال تدريس وتكوين هذا الطاقم البشري.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا