أسعارالذهب العالمية تتراجع :|: انواكشوط: القبض على متهم فارمن العدالة :|: أضواء على الآراء المختلفة حول فتح الطريق أمس :|: مناقشة تعديل قانون محكمة العدل السامية غدا :|: مديرشركة المعادن يتعهد للمنقبين :|: مدير الصحة : تسجيل 77 إصابة و85 حالة شفاء :|: الحزب الحاكم يدعو "لخروج آمن" من الاجراءات الاحترازية :|: المجلس العام للبنك المركزي يعقد اجتماعا هاما :|: أمن الطرق يعتمد رقما مجانيا للوقاية من حوادث السير :|: مقدمو خدمات التعليم يطرحون مطالبهم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
ماهو الفرق بين المسباروالمركبة الفضائية؟
 
 
 
 

بيان الحزب الحاكم "الرئيس ولد الغزواني هو المرجعية "

السبت 23 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019


أكد نواب حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في بيان لهم مساء اليوم أن الرئيس محمد ولد الغزواني وبرنامجه الانتخابي هما "المرجعية الحصرية" لحزبهم"، مؤكدين تمسكهم التام بحزب الاتحاد كداعم أساسي لفخامة للرئيس ولد الغزواني.

وعبرت كتلة الحزب في بيان أصدرته عقب اجتماع عقدته اليوم بمقر الجمعية الوطنية عن ارتياحها "لقيم التناوب الدستوري الذي تحقق لأول مرة في تاريخ بلادنا بين رئيسين منتخبين"، وتثمينها "لجو التفاهم والانفتاح الذي استطاع فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني أن يطبع به المشهد السياسي خلال فترة وجيزة".

وأوصى النواب في بانفتاح الحزب على جميع القوى السياسية التي دعمت ولد الغزواني خلال الانتخابات الأخيرة، وتلك التي ترغب في الانضمام له.

وحث النواب في بيانهم الذي صدر مساء اليوم على رص الصفوف ونبذ الخلافات، والسير في طريق البناء من أجل تنفيذ برنامج الرئيس ولد الغزواني.

وقال النواب اجتماعهم اليوم والذي جاء عقب عريضة وقعها 88 نائبا من كتلة الحزب البالغة 103 جاء استشعارا منهم "للمسؤوليات النبيلة، والجسيمة الملقاة على عواتقنا كممثلين للشعب"، وتعلقهم "بالثوابت الوطنية وقيم الحرية والديمقراطية المكرسة في دستور الجمهورية"، وحرصهم "على أمن البلد واستقراره وتماسك مكوناته وتنمية وتعزيز مكاسبه الديمقراطية"، وإدراكهم منهم "لطبيعة المرحلة التي تمر بها البلاد".

الآخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا