مرشحان يرفضان تأجيل انتخابات المحامين :|: رئيس لجنة اليقظة الإقتصادية يستعرض نتائج جتماعها :|: مديرالصحة: تسجيل 77 إصابة جديدة في أماكن مختلفة :|: الخارجية : نتابع ملف سيد أعمربالكونغو :|: شخصيات إعلامية تطالب السلطات العليا باصلاح الحقل :|: الحزب الحكم يعين ناطقا جديدا باسمه :|: الشرطة تغلق 3 مخابز بمدينة ازويرات :|: نقابة بيولوجية تنفي صلة "المخبرية" المعتقلة بها :|: تسجيل 638 مخالفة في الأسواق خلال شهر مايو :|: 5 بشارات في يوم واحد! / محمد الأمين ولد الفاضل :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
عند طهي الدجاج.. احذروا 8 أخطاء "خطيرة" !!
زعيم كوريا يختفي مجدداً وسط اقالات هامة
الحمد لله / محمد الأمين ولد الفاضل
لماذا انتشركورونا فجأة بهذه الوتيرة في بلادنا؟
فلك : القمر ليس" صخرة ميتة"
"الطائرة-الصاروخ" انطلقت.. والهدف تحويل طاقة الشمس إلى الأرض
 
 
 
 

اقتراب حملة التفتيش الصحي من نهايتها

الأربعاء 13 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019


اقتربت حملة التفتيش الجارية داخل قطاع الصيدلة بموريتانيا من نهايتها، وسط تجاوز النقاط الخمس الأبرز فى مذكرة التفتيش، والخلاف حول النقطة السادسة، والآلية الأنسب للتعامل معها من قبل الوزارة ومجمل المستثمرين فى القطاع.

وقالت مصادر مطلعة بالمفتشية العامة لوزارة الصحة إن النقاط الخمسة الأولى، كانت فى المجمل محترمة من قبل كل باعة الأدوية، بفعل التفتيش الدورى الذى أنطلق منذ 2015 بشكل روتنى كل ثلاثة أربعة أشهر للتأكد من سلامة الإجراءات المتبعة من قبل باعة الأدوية.

والنقاط هي :

وجود ترخيص
وجود مسؤول فنى
وجود تكييف مشغل
وجود براد مشغل
عدم بيع أدوية منهية الصلاحية

وأكدت المصادر أن النقطة الخلافية الوحيدة هي نقطة تحديد المسافة بين كل نقاط بيع الأدوية والمراكز الصحية بالعاصمة نواكشوط وكبريات المدن الداخلية.

وكان وزير الصحة أكد مضيه فى تنفيذ النقطة السادسة من الخطة الحكومية التى أعتمدت إبان حكم الرئيس محمد ولد عبد العزيز، بينما رأي ملاك الصيدليات والمستودعات الصيدلية، أن الحل الذى اعتمد عشية حكومة الوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف هو الأنسب، حيث يتم منع أي ترخيص جديد قرب المراكز الصحية، ومنع الصيدليات من الاقتراب من المستشفيات الجديدة، كما هو معمول به فى مستشفى لعصابه الجهوى، ومستشفى النعمة الجهوى، والمشتفي الجهوى بنواذيبو، والمستشفي الجهوى بكيهيدي، مع عدم الإضرار بالمراكز القديمة، لأن تطبيق القانون بأثر رجعى من شأنه تعريض أملاك المواطنين للخطر، ناهيك عن خروجه عن روح القانون ذاته.

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا