الاقتصاد العالمي خسر %3 من الناتج الإجمالي في 2020 :|: الناطق باسم الحكومة :" سعرالدواء خاضع للعرض والطلب" :|: تعليق الناطق الرسمي على اجتماع الحكومة :|: "الحصاد " ينشربيان مجلس الوزراء :|: وزارة الصحة : تسجيل 24 اصابة و37حالة شفاء :|: نقابة الصحفيين تقدم رؤيتها لإصلاح القطاع :|: الأمن يغلق الحزب السياسي موضوع الجدل :|: الناجحون في مسابقة "لناجم " يتظاهرون بنواكشوط :|: تغييرات في قادة ومساعدي فرق الدرك الوطني :|: تمديد وقف الرحلات الجوية الخارجية بموريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن تشكيلة الحكومة المرتقبة
اليوم الأخير ! / أحمد عبد السلام
مزرعة الرئيس! / البشير ولد عبد الرزاق
معالجة قضايا انعدام الجنسية / محمد المختارالفقيه
غزواني.. صرامة في الأولويات وانفتاح حكومي على الجميع/سيد احمد ولد احجور
صحيفة: هاكربريطانيون وأمريكيون وراء اختراق حسابات "تويتر"
هل يختفي فيروس كورونا قريباً ؟
عن المدرسة الجمهورية ...
عام إرساء الأساس الصحيح / محمد فال ولد يحي
سنة من تعهداتي / محمد عبد الله ولد سيدي
 
 
 
 

زعماء من المعارضة يشيدون بمهرجان شنقيط

الاثنين 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019


أوضح السيد احمد ولد داداه رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية أن مهرجان المدن القديمة المنظم في شنقيط هذا العام وفر جموعا من الناس لا يستهان بها من داخل البلد وخارجه مما جعله فرصة للمساهمة في الموروث الثقافي في المدينة.

وأكد في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أمس الأحد أن هذا المهرجان يبرهن على ان للموريتانيين الكثير من القدرات الثقافية خاصة عند الاطلاع على المخطوطات القديمة التي تزخر بها هذه المدن التاريخية.

وأضاف أن موريتانيا تضم اليوم الكثر من حملة الشهادات وأصحاب الخبرات والمهارات المتنوعة في الخارج والداخل ؛ مبرزا أنه يكفي من ذلك شاهدا أن الدولة الآن

لا تستطيع ان تستوعب حملة الشهادات فيها.

وحول سؤال عن سير المهرجان والظروف التي يجري فيها قال ولد داداه إن سد الثغرات في كل أمر يتمثل في التهيئة له أولا وكذا اختبار الكفاءات مردفا أن الارتجالية أصبحت شيئا من الماضي ولم تعد صالحة لهذا الزمان.

وأشار إلى أن المهرجان - وإن كان يحظي بحضور مكثف واهتمام - فإنه ينبغي ان يكون مناسبة لطرح مشاكل المواطنين وحلها بالطرق المتاحة.

ومن جهة أخرى أكد الدكتور محمد ولد مولود رئيس حزب اتحاد قوى التقدم ان مهرجان المدن القديمة جاء لإنقاذ المدن من جهة ولإنقاذها من الاندراس وتدوين تاريخها والمحافظة عليها من جهة أخرى.

وأضاف أن المهرجان فرصة للإستعراض التاريخي لهذه المدن والتعريف بها وتدوين كتب تتحدث عنها كما هو معروف لدى الدول الأخرى.

ونبه إلى أن المدن التاريخية تعاني الآن من هجرة سكانها إلى غيرها لعدم توفر الظروف المادية الكافية لإقامة السكان فيها فحري بالمهرجان أن يكون أداة لتثبيت السكان فيها ومكافحة صارمة للهجرة منها ؛ مبرزا أن إضفاء صورة جديدة على المهرجان وتحسينها شكلا ومضمونا أمر تمليه الضرورات.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا