القبض على عصابة لسرقة السيارات وتهريبها :|: شركة تبحث عن وجوه للإيجار !! :|: تثمين الإشادة الدولية بحقوق الإنسان في موريتانيا :|: موريتانيا والإمارات.. الماضي والمستقبل * :|: وزيرالثقافة يلقى خطابا بمعرض موريتانيا في دبي :|: السياحة العالمية تخسرتريليوني دولار في 2021 :|: وزيرالصحة : لم نسجل أي إصابة ب « أوميكرون » :|: بدء أشغال تزويد مدينة روصو بالماء الشروب من النهر :|: وزارة الصحة : تسجيل 63 إصابة و54 حالة شفاء :|: الجالية الموريتانية بتونس تعلن مكتبها الجديد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمراء وأميرات تحدّوا "البروتوكولات" وتزوجوا من عامة الشعب !
وزيرة تستقيل إثرالجدل حول أطروحتها للدكتوراه !
تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
أعداء النجاح كفاكم تشويشا... اتركوا الرجل و شأنه
موريتانيا ورحلة البحث عن الذات : بين ترسيم العربية والتمكين للفرنسية *
تعرف على الرجل الشجرة.. حالة مرضية نادرة !
"جوجل تحذرمستخدمي متصفح "جوجل كروم"
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
غفوة ل"بايدن" في قمة المناخ وترامب يعلّق !!
منزل أهل إياهي يحتضن اجتماعا تحسيسيا لزيارة رئيس الجمهورية لولاية الترارزة
 
 
 
 

غداة انعقاد مؤتمر عام لسلفييها في دكار : السينغال تتخوف من تسلل سلفيين موريتانيين

dimanche 19 avril 2009


كشفت بعد الإعلان عن أثارقرب انعقاد مؤتمر عام للسلفيين السينغاليين بالعاصمة داكارمخاوف السلطات السينغا لية ، التي كثفت جهود الرقابة حول بعض الأئمة والشخصيات السينغالية المحسوبة على التيار السلفي،
بالإضافة إلى الطلاب الموريتانيين. وأفادت يومية "لوكوتيديان" السينغالية، ان المخابرات السينغالية تنشط هذه الأيام على الحدود مع موريتانيا لمراقبة نقاط العبور بغية رصد ومتابعة أي مشتبه فيه من السلفيين الموريتانيين.

وجاء في الصحيفة ان السلطات السينغالية تتخوف من تسرب عناصر سلفية تهدد الأمن وأنها متأهبة لكل التهديدات.

وأكدت الصحيفة في تقريرها أن الطلاب الأجانب في جامعة "آنتا جوب" بدكار، خاصة الموريتانيين والجزائريين والمغاربة، يخضعون لرقابة مشددة لأن "الإرهاب السلفي كان قد ضرب بلدانهم عدة مرات".

وأردفت الصحيفة تقول بأن المخابرات السينغالية تتابع عن كثب نشاطات الحركة السلفية في موريتانيا وغامبيا، وأنها حصلت على معلومات تفيد بأن شخصيات متنفذة في هذين البلدين تقدم الدعم للحركة السلفية المحلية، وهو ما يعزز احتمال الاشتباه في تواطؤ سلفيي هذين البلدين مع السلفيين السينغاليين. وتخشى السلطات السينغالية من استهداف السلفيين للمصالح الغربية فيها.

وذكـّـرت الصحيفة بتنامي المد السلفي في موريتانيا بعد قتل أربعة سياح فرنسيين، وبعد الهجوم على السفارة الاسرائيلية بانواكشوط. مشيرة إلى أن السلفيين الموريتانيين الذين قتلوا السياح الفرنسيين استطاعوا الدخول إلى السينغال ببساطة والخروج منها إلى غينيا بيساو.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا