تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: السفير الصيني يطالب شركات بلاده بمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|: كورونا فضحنا ../ البشيرعبد الرزاق :|: السلطات تقررتمديد اغلاق مؤسسات التعليم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
صادرات الصين تتراجع17 % خلال شهرين
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
 
 
 
 

انطلاق دورة رؤساء برلمانات مجموعة دول الساحل الخمس

الأربعاء 30 تشرين الأول (أكتوبر) 2019


أشرف رئيس الجمعية الوطنية، السيد الشيخ ولد بايه، صباح اليوم الأربعاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط على انطلاق أعمال الدورة الأولى لرؤساء الجمعيات الوطنية في اللجنة البرلمانية لمجموعة دول الساحل الخمس.

و تخصص هذه الدورة التي شارك فيها بالإضافة إلى موريتانيا رؤساء برلمانات مالي والنيجر وبوركينافاسو للمصادقة على النظامين الداخلي و الأساسي للجنة وميزانيتها ونظامها المالي.

وأوضح الرئيس الدوري للجنة البرلمانية لدول مجموعة الساحل الخمس، رئيس الجمعية الوطنية البوركينابية، السيد آلاسان بالا ساكاندى، أن هذه اللجنة البرلمانية تشكل إطارا بين المواطنين في دول المجموعة والسلطات التنفيذية، كما تعمل على التأكد من مدى نجاعة المبادرات التي تتخذها دول المجموعة لصالح مواطنيها.

وأضاف أن اللجنة ستقوم إضافة إلى هذا بممارسة الرقابة الديمقراطية على نشاطات مجموعة الدول الخمس للتأكد من جدارتها وشرعيتها، ومدى احترامها لمبادئ الحكامة والديمقراطية.

وأشار إلى أن قيام اللجنة بهذا الدور يحتاج لدعم كبير من الشركاء الماليين والفنيين لمواكبتها في مهمتها المتعلقة بالمساهمة في حل المشاكل التي يعيشها المواطنون في دول المجموعة،مشيرا إلى ان اللجنة ستعمل على ضمان استخدام الوسائل المالية المعبئة بشفافية وتسهيل عمل المتدخلين لصالح المواطنين.

وقال إن المبلغ المالي المخصص في إطار تحالف الساحل الذي يناهز ١٢ مليارا أورو والذي سيقدم على مدى ٥ سنوات يجب تسييره بشفافية وتوجيهه إلى قضايا المواطنين، مشيرا إلى أن هذا المبلغ الكبير وضع لتمويل ٨٠٠ مشروع في دول المجموعة.

جرى حفل الافتتاح بحضور مكتب الجمعية الوطنية وبعض أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في موريتانيا، وممثلين عن الجهات المالية المساهمة في المشاريع التنموية في مجموعة دول الساحل الخمس.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا