قصة 100 يوم مرعبة غيرت وجه البشرية :|: مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: دور بارز للسفير الصيني في حشد الدعم لمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19"
 
 
 
 

وزيرالاقتصاد يقدم عرضا عن الوضع الاقتصادي بموريتانيا

الأربعاء 16 تشرين الأول (أكتوبر) 2019


انطلقت اليوم الأربعاء في العاصمة الأمريكية واشنطن أولى جلسات أشغال الوفد الموريتاني في الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك وصندوق النقد الدوليين برئاسة وزير الاقتصاد والصناعة الشيخ الكبير مولاي الطاهر، والسيدة آنيت ديكسون نائبة رئيس البنك الدولي المكلفة بالتنمية البشرية محاطة بعدد من مساعديها.

وقدم السيد الوزير، خلال الاجتماع ، عرضا مفصلا عن الوضع الاقتصادي في موريتانيا وآفاقه الواعدة في ظل الاستقرار السياسي الذي ينعم به البلد.

وأكد تطابق برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مع أجندة التنمية المعتمدة من طرف البنك، خاصة في جانب التنمية البشرية التي تشكل أولوية بالنسبة للبنك، معلنا انضمام بلادنا لمشروع رأس المال البشري الذي أطلقه البنك خلال اجتماعاته السنوية العام الماضي.

وقدمت السيدة آنيت ديكسون عرضا مستفيضا عن مشروع رأس المال البشري، أبرزت خلاله الأهمية التي يكتسيها هذا المشروع ودوره الإيجابي في التنمية، مطالبة الدول بالإنضمام له.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا