الرئيس يزور جمهورية السنيغال قريبا :|: يعود إلى الحياة بعد 7 ساعات على دفنه !! :|: التعليم في موريتانيا : موضوع جدل كبير :|: حادثة الناقلة الإيرانية تقفز بأسعار النفط :|: الكشفت عن ملابسات نجاح متسابقة لم تتأهل للنجاح :|: تمديد آجال دفع ملفات مقدمي خدمة التعليم :|: دعم فرنسي لمجال البحث العلمي بموريتانيا :|: بيان من الخارجية حول العملية التركية بسوريا :|: لائحة باسماء ضباط تم التمديد لهم عامان :|: وفاة منقبين عن الذهب في انهياربئرقرب"تازيازت" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كشف فلكي : أول كوكب خارجى كبير يوجد به ماء
"MBC 5" قناة تبث للمغرب العربي
علامات تكشف لك ان محدثك كاذب فماهي؟
ملامح المستقبل المشرق / محمد محفوظ المختار
خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل"
حجب المعلومات يشجع التنبؤ/ سيدي عيلال
الغازالمسال لعنة إفريقيا القادمة / د.يربان الخراشي
هل يشوه فيسبوك وأمثاله عقولنا؟! / محمد ولد إمام
مفاجأة في الفضاء.. اكتشاف "عالَم هائل "
حمدي ولد مكناس .. ذاكرة الدبلوماسية الموريتانية
 
 
 
 

مؤتمرصحفي للمرشح الرئاسي السابق ولد بوبكر

الخميس 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2019


قال المرشح السابق للانتخابات الرئاسية الأخيرة سيدي محمد ولد بوبكر، إن موريتانيا تعيش ظروفا صعبة وإن إصلاح أوضاعها يتطلب جوا من الهدوء والمسؤولية، مضيفا أن هذا الإصلاح لم يعد يحتمل التأجيل.

ولفت في مؤتمر صحفي الخميس بنواكشوط، إلى أن أي إصلاح حقيقي في البلد يتطلب إجراءات حاسمة.

وتابع:"نأمل أن تكون مبادرة رئيس الجمهورية للتشاور مع المعارضة بداية لدفع الأمور في الاتجاه الصحيح ونحو القطعية مع الماضي لأن استمرار الأوضاع الحالية يحمل مخاطر كبيرة على استقرار البلد ووحدته الوطنية".

وقال إنه لمس خلال لقائه مع الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني أول أمس اهتماما منه بالتشاور مع المعارضة وحرصه على الاستماع للطيف السياسي بشكل عام.

وأضاف:"أعتقد أن مبادرة رئيس الجمهورية للتشاور مع المعارضة بارقة أمل لحلحلة المشاكل والأوضاع الصعبة التي يعيشها البلد".

وأكد ولد بوبكر على ضرورة وقف متابعات رجال الأعمال المعارضين ومن بينهم رجل محمد ولد بوعماتو وولد الإمام الشافعي وولد الدباغ.

وقال إن الأوضاع المعيشة للسكان في تدهور وإن أي شيء لم يتغير منذ وصول الرئيس الحالي محمد ولد الغزواني للسلطة.

وتابع:"المواطن يعاني ارتفاع الأسعار، ومديونية الدولة وصلت 5 مليارات دولار، الاستثمارات تراجعت، وبعض المؤسسات العمومية على رأسها شركة اسنيم تعاني مشاكل كبيرة تهددها".

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا