أطعمة يجب تجنبها بعد سن 30 عاما ! :|: العلم إكسيـر الأمم / الطيب ولد سيد أحمد :|: استقبال لممثل صندوق النقد الدولي بموريتانيا :|: افتتاح ورشة حول "الحكامة والتسيير المحلي " :|: وفد من CEDEAO يزورموريتانيا :|: وزيرالتشغيل يزورمقر ادارة "بروكابك" :|: تصريح لوزير التجارة والاستثمارالسعودي :|: الحكومة تعلل أسباب تأخيرإطلاق خدمة "G4" :|: لقاء بين الوفد الموريتاني ووزيرالتجارة والاستثمار السعودي :|: الشرطة تمنع تنظيم مظاهرة أمام الوزارة الأولى :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التعديل الوزاري الأخير/الشيخ ولد محممد حرمه
ذعر كورونا يجتاح العالم.. ويصل إلى المطارات
تمكين الصحافة من الصحافة / عبد الفتاح ولد اعبيدنا
"كورونا" : ماذا تعني حالة الطوارئ العالمية ؟
واتساب يتوقف عن العمل على ملايين الهواتف
أمريكا : "عملاق الأدوية" يختبرعقارا "معروفا" لعلاج "كورونا"
الإمارات وموريتانيا.. إرث السلف وبرورالخلف /الشيخ ولد السالك
الاقتصاد العالمي يدفع فاتورة «كورونا» الصيني
مغالطات X مغالطات! / محمد الأمين ولد الفاضل
تعهداتي تعهداتنا جميعا / محمدو ولد محمد الامين
 
 
 
 

دورة تدريبية لمجموعة من ضباط الساحل بنواكشوط

الثلاثاء 10 أيلول (سبتمبر) 2019


بدأ 36 من ضباط القوة المشتركة لمجموعة الخمسة للساحل دورة تدريبية في كلية الدفاع في نواكشوط، وهي الدورة التي تهدف إلى جعل المتدربين قادرين على تجميع طرق العمل بين البلدان المعنية.

خلال الأسابيع الثلاثة التي ستستمر فيها هذه الدورة التدريبية الأولى سيتعين على الضباط إجراء تمرين تشغيلي في ظروف حقيقية. وهي دورة تدريبية ضرورية بالنسبة إلى الجنرال إبراهيم فال ولد الشيباني مدير كلية الدفاع. مضيفا: "في العامين الأخيرين كان هناك شعور بأن مختلف الضباط الذين يأتون إلى القيادة هم أشخاص قاموا بالتخطيط منذ بضع سنوات في المدارس ويحتاجون إلى التحديث."

ويقدر الاتحاد الأوروبي المانح الرئيسي لمجموعة الساحل أن تنسيق القوات هو الأكثر أهمية، كما يقول يواكيم سانتانا مستشار الدفاع الإقليمي للكلية مضيفا: "لدى الضباط تشكيلات مختلفة في بلدان مختلفة علينا هنا إيجاد إجراءات مشتركة يمكنهم من خلالها العمل معاً".

خلال هذا التدريب سوف يطلع الضباط على القانون الدولي. وقال بابتيست مارتن من المفوضية العليا لحقوق الإنسان في مجموعة الخمسة "في سياق غير متماثل مثل منطقة الساحل من الصعب للغاية على الضباط التمييز بين المدنيين والمقاتلين".

"هناك تحد آخر يتمثل في أن جميع مصادر المعلومات الاستخباراتية التي قد تكون في أوساط السكان المدنيين لا ينبغي كشفها، فقد قُتل الكثير من الناس في بعض بلدان الساحل لتوفيرهم معلومات لقوات الدفاع والأمن."

في نهاية هذه الأسابيع الثلاثة سيتولى الضباط مهامهم لمواجهة التهديد الإرهابي مباشرة.

ترجمة الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا