نقاش ميزانية الوزارة الأولي غي البرلمان :|: احذروا الأرق.. فهذه مخاطره ! :|: مرض جديد الحليب يسبب "فقر الدم" ! :|: أسعارالذهب العالمية تعود للارتفاع بسبب مخاوف الحرب التجارية :|: موريتانيا تثمن اتفاق الرياض حول اليمن :|: معلومات هامة عن قطاع الصحة الخصوصي :|: مواعيد الفحوص لمتسابقي المدرسة الوطنية للادارة :|: "الحصاد "ينشربيان مجلس الوزراء :|: موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال :|: كيف تعاملت السلطات مع أصحاب العيادات المغلقة ؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الحكومة الموريتانية على مواقع التواصل الاجتماعي / ابراهيم ولد سيد
دولة غنية وشعب كسول / أحمد سالم المصطفى الفايدة
مقترح عاصمة ادارية جديدة على مكتب رئيس الجمهورية
المَدْرَسَةُ الجُمْهُورِيّةُ عِمَادُ دَوْلَةِ المُوِاطَنَةِ / المختار ولد داهى
أية قيمة للتحصيل المعرفي دون قيم أخلاقية ؟ / السيد ولد صمب انجاي
أين ازداد وتراجع عدد المليونيرات 2019 ؟
فعلا أنت السبب سيدي الرئيس ؟؟ / احمد مختيري
رفقا بالمسامع / عدنان عبد الله *
إصلاح العدالة... وثنائية التشخيص والتمويل / عبدالله اندكجلي
تمييع المعاييريعيق حرية الاعلام /سيــــدي عـــيلال
 
 
 
 

مظاهرة لعقدويي التعليم أمام القصر الرئاسي

الثلاثاء 3 أيلول (سبتمبر) 2019


نظم مجموعة من الأساتذة والمعلمين العقدويين وقفة احتجاجية أمام القصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط صباح اليوم الثلاثاء 03 سبتمبر 2019.

ويطالب المحتجون تزامنا مع اجتماع استثنائي للحكومة، بتسوية وضعيتهم عبر الترسيم وتحقيق حلم المتعاقدين الذي "طال انتظاره"، بحسب شعار يرفعه المحتجون.

وقال محمد الأمين ولد محمد سالم وهو ناطق باسم المحتجين، إن الاحتجاج يأتي بهدف لفت الانتباه إلى واقع عقدويي التعليم ودورهم في إصلاح التعليم.

وشدد المتحدث على أن سد النقص الحاصل في الطاقم البشري بقطاع التعليم يعتبر أولوية، مشيرا إلى أن الحكومة تتعاقد سنويا مع حوالي 3000 مدرس في أنحاء البلاد.

وأضاف ولد محمد سالم أن التجربة صقلت هؤلاء، كما يشهد لهم المفتشون وبعثات الوزراء ووكلاء وآباء التلاميذ بالكفاءة وحسن الأداء داخل الأقسام.

وطالب المتحدث باسم المحتجين بالترسيم، لافتا إلى أن المجموعة سئمت التعاقد والمبالغ الزهيدة التي تحصل عليها متأخرة عن وقتها بثلاثة أشهر.

كما أشار إلى أن عقدويي التعليم ينتظرون الوفاء بتعهدات الترسيم الذي وعدوا به منذ فترة قبل أن يتم التراجع عنه، مشددا على أن أزمة النقص في الطاقم البشري لا يمكن التغلب عليها سوى بترسيم من امتلكوا الخبرة الميدانية.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا