مديرشركة الكهرباء : "سنعفي أصحاب 175 ألف اشتراك من السداد" :|: وزارة الصحة تعلن أول حالة وفاة ب"كورونا" في البلد :|: 22 دولة خالية من فيروس "كورونا" !! :|: شركات أدوية دولية تختبردواءً ضد «كورونا» في روسيا :|: وزير الصحة : "على مهنيي الصحة ضبط النفس" :|: محمد بن زايد يتصل هاتفيا بالرئيس :|: افتتاح الدورة البرلمانية العادية الأربعاء المقبل :|: نائب: الازدحام في طوابير للمساعدات ضد اهداف الوقاية :|: حَرْبُ موريتَانيا ضِدَّ كورونا..إِجْراءاتٌ و تَوصِياتٌ / المختار ولد داهى :|: اتصالات دييلوماسية موريتانية بدول متعددة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
صادرات الصين تتراجع17 % خلال شهرين
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
 
 
 
 

وزيرالثقافة يقوم بزيارة للوكالة الرسمية للأنباء

الاثنين 26 آب (أغسطس) 2019


أدى وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، الدكتور سيدي محمد ولد الغابر، اليوم الاثنين زيارة للوكالة الموريتانية للأنباء، ضمن سلسلة زيارات الاتصال التي يقوم بها للمؤسسات التابعة لقطاعه.

وشملت الزيارة قطاعات الأخبار وجريدتي الشعب و أوريزوه، والإدارة الفنية، ومصلحة الإرشيف، إضافة إلى مختلف المكونات الأخرى للمؤسسة.

وتلقى الوزير داخل مختلف هذه الإدارات والمصالح شروحا قدمتها المديرة العامة للمؤسسة، الدكتورة خديجة سغير سعيد، حول الطرق والآليات المتبعة للقيام بالعمل والظروف المتوفرة لأدائه.

وعقد الوزير في نهاية الزيارة اجتماعا بقاعة التحرير الكبرى في المؤسسة ضم الصحفيين و المصورين والفنيين و مختلف الطواقم ذات الصلة بالإنتاج الصحفي لهذه المؤسسة.

وفسح الوزير خلال الاجتماع المجال لجميع العمال للحديث بدون تحفظ وبدون هاجس من الخوف عن المشاكل المطروحة على المؤسسة والمقترحات الكفيلة بحلها سبيلا لأداء الرسالة الإعلامية الواعدة للوكالة الموريتانية للأنباء بغية مواكبة المرحلة وتقديم خدمة إعلامية نوعية للمواطن أينما كان في هذا الوطن.

و تحدث العمال خلال الاجتماع عن المشاكل المرتبطة بالوضع القانوني والتصنيف الإداري للمؤسسة وتحسين الظروف المادية لهم، ورفد المؤسسة بطاقات صحفية جديدة خصوصا في مجال التحرير باللغة الفرنسية، ومشاكل أخرى مرتبطة بالتكيف مع قانون الوظيفة العمومية و وضعية التقاعد والتشجيعات والإنتاج والصحة.

وأكد الوزير في بداية الاجتماع أن الدولة لديها الإمكانيات اللازمة لتقديم حلول لمختلف المشاكل، وأن المطلوب فقط هو تصنيفها وتحديد طابع الأولوية فيها.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا