مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: السفير الصيني يطالب شركات بلاده بمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|: كورونا فضحنا ../ البشيرعبد الرزاق :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
"كورونا "حول العالم.. انحسار في الصين وتفش في أوروبا
 
 
 
 

تعليق الناطق باسم الحكومة على أشغال مجلس الوزراء

الخميس 22 آب (أغسطس) 2019


علق وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الدكتور سيدي ولد سالم، و وزير الشؤون نتائج اجتماع مجلس الوزراء.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة أن المجلس درس وصادق على مجموعة من مشاريع القوانين والمراسيم والبيانات من بينها بيانا حول تنفيذ رؤية رئيس الجمهورية للموريتانيين في الخارج وبيانا مشتركا حول السلامة الطرقية وآخر حول تنمية الجلود في موريتانيا.

وبعد الاستماع إلى مختلف تساؤلات الصحفيين بين الناطق الرسمي باسم الحكومة أن أمور الدولة ليست أمورا شخصية وإنما هي أمور جدية ومنظومة بسلطتها التنفيذية برئاسة فخامة رئيس الجمهورية وحكومة وإدارات إقليمية و مدنية و عسكرية وأغلبية سياسية، وهو واقع يعيشه البلد كغيره من البلدان.

وأضاف أن رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني لديه تاريخ طويل في هذا البلد ومساهم في كثير من التغيرات وترشح كرجل مستقل وينضم لحزب لاتحاد من اجل الجمهورية وتبنى المنظومة واعتمد عليها وقال في خطابه الشهير بأنه يتبنى استمرارية الدولة منذ إنشائها لان الدولة استمرارية.

وقال" إن هذه مرحلة جديدة ومنظومة لها حكومتها وإداراتها وبوزرائها وأحزابها السياسية قامت بتغيير سلمي مدني ايجابي يفتخر به العالم ".

وأضاف أن رئيس الجمهورية يؤكد على استمرارية الدولة وركز في خطاباته على انجازات العشرية الأخيرة وعلى عضويته في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية وعلى أغلبيته التي فاز بها والتي كانت موجودة في البرلمان وزادت بأحزاب أخرى دعمت برنامجه وبشخصيات أخرى.

وأشار إلى أن النظام بالفعل قد تغير وجاء رئيس جديد سيكون له أسلوب وأدبيات وأخلاقيات مع الاستمرارية على المنظومة وعلى العقيدة السياسية الموجودة بالبلد، مبينا أن موريتانيا أحوج ما تحتاج إليه هو من يوحدها وان أي نظام له الحق في ان يعزز انجازات ايجابية وان كانت بها نواقص يقضي عليها، وان موقف رئيس الجمهورية وموقف الحكومة هو أن نهج الإصلاح ونهج البناء والتنمية وتطور الديمقراطية والمنظومة القائمة سوف يستمر و ستتعزز الديمقراطية والحريات بالبلد وخاصة حرية الصحافة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا