تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: مشاركة متوقعة للرئيس في الدورة 74 للامم المتحدة :|: وزير التعليم الأساسي يزورمدارس قيد البناء :|: ضرورة تطوير الإعلام / سيدي عيلال :|: بعد ارتفاع النفط.. الذهب يقفز 1 بالمئة :|: تعطل بعض الرحلات بالمطار بسبب الاضراب :|: الوزيرالأول يلقي بعثة من البنك الافريقي :|: "كينروس" تعلن عن زيادة في انتاجها بموريتانيا :|: تعاون بين موريتانيا والامارات في مجال صناعة السفن :|: كشكول الحياة / أيها المغترب! / محمد ولد إمام :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هي شريفة مكة التي توفيت اليوم؟
عهد ولى وآخر تولى/ الولي سيدي هيبه
من معجزات الخلق ...عجائب دماغ الإنسان الثمانية
الحقيبة الوزارية بين مِعياريْ الكفاءة والملاءمة *
كيف نستفيد من تكنلوجيا الاتصالات ؟
اعْدَادُ الهَياكِل الوزَارِيّةِ..تَقَالِيدٌ و توْصِياتٌ / المختار ولد داهى
حكومة الرئيس والبرلمان / د.يعقوب ولد السيف
خطوات عملية لإصلاح التعليم / محم ولد الطيب
ماهو سيناريو كوكب الأرض الأسود؟
السلام الداخلي / محمد ولد إمام
 
 
 
 

تعليق الناطق باسم الحكومة على أشغال مجلس الوزراء

الخميس 22 آب (أغسطس) 2019


علق وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الدكتور سيدي ولد سالم، و وزير الشؤون نتائج اجتماع مجلس الوزراء.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة أن المجلس درس وصادق على مجموعة من مشاريع القوانين والمراسيم والبيانات من بينها بيانا حول تنفيذ رؤية رئيس الجمهورية للموريتانيين في الخارج وبيانا مشتركا حول السلامة الطرقية وآخر حول تنمية الجلود في موريتانيا.

وبعد الاستماع إلى مختلف تساؤلات الصحفيين بين الناطق الرسمي باسم الحكومة أن أمور الدولة ليست أمورا شخصية وإنما هي أمور جدية ومنظومة بسلطتها التنفيذية برئاسة فخامة رئيس الجمهورية وحكومة وإدارات إقليمية و مدنية و عسكرية وأغلبية سياسية، وهو واقع يعيشه البلد كغيره من البلدان.

وأضاف أن رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني لديه تاريخ طويل في هذا البلد ومساهم في كثير من التغيرات وترشح كرجل مستقل وينضم لحزب لاتحاد من اجل الجمهورية وتبنى المنظومة واعتمد عليها وقال في خطابه الشهير بأنه يتبنى استمرارية الدولة منذ إنشائها لان الدولة استمرارية.

وقال" إن هذه مرحلة جديدة ومنظومة لها حكومتها وإداراتها وبوزرائها وأحزابها السياسية قامت بتغيير سلمي مدني ايجابي يفتخر به العالم ".

وأضاف أن رئيس الجمهورية يؤكد على استمرارية الدولة وركز في خطاباته على انجازات العشرية الأخيرة وعلى عضويته في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية وعلى أغلبيته التي فاز بها والتي كانت موجودة في البرلمان وزادت بأحزاب أخرى دعمت برنامجه وبشخصيات أخرى.

وأشار إلى أن النظام بالفعل قد تغير وجاء رئيس جديد سيكون له أسلوب وأدبيات وأخلاقيات مع الاستمرارية على المنظومة وعلى العقيدة السياسية الموجودة بالبلد، مبينا أن موريتانيا أحوج ما تحتاج إليه هو من يوحدها وان أي نظام له الحق في ان يعزز انجازات ايجابية وان كانت بها نواقص يقضي عليها، وان موقف رئيس الجمهورية وموقف الحكومة هو أن نهج الإصلاح ونهج البناء والتنمية وتطور الديمقراطية والمنظومة القائمة سوف يستمر و ستتعزز الديمقراطية والحريات بالبلد وخاصة حرية الصحافة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا