نهاية النيوليبرالية والتاريخ يولد من جديد / بقلم: جوزيف ستيغليتز :|: أسعارالذهب العالمية تسجل ارتفاعا جديدا :|: RFI : ترصد تحطم قارب مهاجرين سرييين على سواحل موريتانيا :|: BP تقدراحتياطي حقل الغاز "السلحفاة " :|: الوزيرالأول يستقبل نائب رئيس البنك الدولي :|: رئيس الجمهورية يغادر إلى بامكو :|: توقيف 140 مهاجرا غير شرعي بنوامغار :|: مصدرمأذون يعلق على تصريحات الوزيرالأول "للموند " :|: رئيس الجمهورية يحضرقمة اقليمية في بامكو :|: أسعارالغذاء العالمية تقفزلأعلى مستوى في عامين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إلى من يهمهم أمر الزراعة في هذا البلد
من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟
موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
59 مضت...من أمل يتجدد / محمد سالم الددي *
زيادة في ميزانية الرواتب بميزانية الدولة 2020
حلم وطن !. / الحسين الزين بيان
معلومات عن زيادة مقررة للرواتب
طرق انفاق غريبة لدى الأغلياء في العالم !!
قاطرة تنفيذ "تعهداتي" تجلب الأمل الفسيح / محمد نافع ولد المختار ولد آكَّه
 
 
 
 

الأسرالموريتانية تبدأ الاستعدادات لعيد الأضحى

السبت 10 آب (أغسطس) 2019


بدأت الأسر الموريتانية استعداداتها لعيد الاضحى الذي يصادف بموريتانيا للاثنين المقبل 12 أغسطس 2019 .

وتشمل الاستعدادات عادة في المرحلة الأولى زيارات لأسواق اللباس ويقول كثير من الزبناء الذين تلقنيا شهاداتهم اليوم إن اللباس متوفر ولكنه غال جدا بالنسبة للأطفال والرجال (متوسط تكاليف لباس طفل ونعله 10ألف أوقية قديمة).

كما تتوفر زينة النساء ومايحتجنه من مواد الزينة والتجميل .

أما المرحلة الثانية من الاستعدادات للعيد الكبير كما يعرف محليا فهي جولة في أسواق المواشي لشراءء الأضحية والتي تعرف هي أيضا غلاء في أسعارها حيث أن متوسط سعرها يبدأ من 4000 اوقية جديدة (أربعون ألف أوقية قديمة ) ليصل حتى 80 ألف أوقية قديمة ويتعتبر هذا السعر غاليا جدا اي المتوسط (40 ألف أوقية قديمة) حيث ان الطبقات المتوسطة لاتستطيع توفير ثمن شراء الأضحية مع شراء اللباس ولوازم العيد الأخرى .

وتجدر الاشارة إلى أن الكثير من الموظفين وحتى من المواطنين العاديين كانوا يعولون على العهد الجديد في تقديم مساعدات عينية لمساعدتهم على تخطي عقبة العيد (سرت شائعة بتقديم راتبين أساسيين قبل العيد للموظفين المدنيين على غرار تقديم رواتب للأمنيين والعسكرين ) في اليوم الأخير من عهد الرئيس السابق .

وعموما يستعد الجميع لفرحة العيد ويودون أن يكون العهد الجديد عهد رخاء وأمن وسلام وازدهار.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا