معلومات هامة عن وزيرالاقتصاد والصناعة الجديد :|: تعيين وزير جديد للاقتصاد والصناعة :|: تعيين وزيرالاقتصاد السابق محافظا للبنك المركزي :|: سحب قرعة إفريقيا المؤهلة لمونديال "قطر 2022" :|: انفراج مؤقت لأزمة التجاروالجمارك "الأسعار" :|: نص خطاب الرئيس في "مؤتمرعلماء افريقيا " :|: وزيرالتجهيزيزورالمختبر الوطني للأشغال العامة :|: توقعات بصدور تعيينات هامة بعد عودة الرئيس :|: موريتانيا ترحل مهاجرين غير شرعيين :|: افتتاح مؤتمر" دور الاسلام في افريقيا " :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
ماهي أكبر أندية العالم رواتب للاعبين ضمنها ؟
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
 
 
 
 

لماذا ارتفعت أسعارالذهب عالميًا ؟

الخميس 8 آب (أغسطس) 2019


قفزت أسعار الذهب العالمية أمس الأربعاء محققة أعلى مستوى لها في أكثر من 6 أعوام، وهو ما دفع الأسعار في السوق المحلية للوصول لرقم قياسي.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 1.1% إلى 1490.57 دولار للأوقية (الأونصة) وهو أعلى مستوى منذ أبريل عام 2013، بحسب وكالة رويترز.

ومحليًا قفز سعر جرام الذهب بنحو 11 جنيهًا، خلال تعاملات اليوم، مسجلا أعلى مستوى في تاريخه بمصر ليصل سعر جرام الذهب عيار 21 إلى 680 جنيهًا.

وبهذا تواصل أسعار الذهب ارتفاعاتها التي تحققها منذ بداية العام مدفوعة بالتوترات السياسية والتجارية حول العالم، وتشير بيانات وكالة بلومبرج إلى أن أسعار الذهب ارتفعت بنسبة 17% منذ بداية العام.

لماذا ترتفع أسعار الذهب؟

"الذهب يقوم بدوره التقليدي، كملاذ آمن"، يقول واين جوردون، المدير التنفيذي للسلع والعملات الأجنبية في وحدة إدارة الثروات بـ UBS Group AG، لبلومبرج، مفسرا سبب الارتفاع الكبير في أسعار المعدن الأصفر.

وارتفعت أسعار الذهب مدفوعة بتسارع الحرب التجارية بين الصين وأمريكا وتباطؤ النمو العالمي، وكذلك اتخاذ البنوك المركزية حول العالم قرارات بتسيير السياسية النقدية من خلال خفض أسعار الفائدة، وفقًا لبلومبرج.

وتشجع التوترات السياسية والاقتصادية المستثمرين على اللجوء إلى الاستثمار في الذهب باعتباره ملاذ آمن، من أجل حماية أموالهم، كما أن انخفاض الفائدة في أمريكا يقلل الاستثمار في الدولار لصالح الذهب.

وتصاعد النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم على نحو سريع خلال الأيام الماضية عندما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه سيفرض رسوما جمركية إضافية على واردات صينية.

وردت الصين يوم الاثنين الماضي بالسماح لعملتها بالتراجع إلى أقل من 7 يوانات للدولار وهو مستوى مهم من الناحية المعنوية مما دفع واشنطن إلى تصنيف بكين متلاعبا بالعملة، وفقًا لوكالة رويترز.

كما اتخذ الفيدرالي الأمريكي "البنك المركزي" قرارًا الأربعاء الماضي بخفض الفائدة بنسبة 0.25%، واتخذت بنوك مركزية حول العالم قرارًا مماثلًا.

وعادة ما ترتفع أسعار الذهب العالمية في حال خفض الفيدرالي الأمريكي الفائدة على الدولار، حيث يعتبر المستثمرون أن الأرباح من الذهب تكون أكبر، مقابل الفائدة من الاستثمار في الدولار.

ما مستقبل أسعار الذهب؟

"هناك مجموعة من العوامل العالمية، تقول إن سعر الذهب مستعد للحفاظ على قوته على الأقل خلال فترة من 6 إلى 12 شهرًا المقبلة"، بحسب ما يقوله هوي لي، الخبير الاقتصادي في OCBC Bank، لقناة CNBC العالمية.

ويضيف أن العالم الآن في حالة محفوفة بالمخاطر ولا بد أن يستفيد الذهب من هذا الوضع.

ويقول لي: "نرى مزيجًا مثاليًا من المكونات في بوتقة الانصهار، لدينا أسعار فائدة مخفضة ودولار ضعيف وتوترات تجارية وتوترات جيوسياسية على طول الخليج العربي".

وبحسب لي فإن "هذا الوابل من المخاطر دفع الذهب إلى أعلى مستوياته منذ أكثر من 6 أعوام، كما قاد المستثمرين إلى اتخاذ نهج المخاطرة في محافظهم الاستثمارية".

"المستثمرون غير متأكدين من الاتجاهات الاقتصادية في الوقت القريب وهم يفضلون الانجذاب نحو الأصول منخفضة المخاطر"، بحسب لي.

ويدعم هذا الرأي بنك جولدمان ساكس الذي قال أمس إنه لم يعد يتوقع إبرام اتفاق تجاري قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر عام 2020 بينما حذر بنك مورجان ستانلي من أن تبادل فرض الرسوم الجمركية بين البلدين قد يزج بالاقتصاد العالمي في حالة ركود بحلول منتصف العام المقبل.

وتنعكس هذه التوقعات على سلوك المستثمرين الذي يقول هوي لي إنهم "يكدسون أموالهم حاليًا في الذهب".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا