موريتانيا تفوزبجائزة للسياحة في مدريد :|: وزيرالصحة ينذرالمضاربين في أسعارالأدوية :|: انطلاق مبادرة "مستقبلي " لمشاريع تشغيل الشباب :|: نصائح للمسافرين للوقاية من فيروس « كورونا» :|: تخرج الدفعة 6 من المترجمين في اللغة الانجليزية :|: وقفة احتجاجية للمصورين تضامنا مع زميل لهم :|: تمكين الصحافة من الصحافة / عبد الفتاح ولد اعبيدنا :|: اقتراح بتوزيع علاوات مكتب البرلمان بالتساوي :|: تعليق وزيري العدل والخارجية على اجتماع الحكومة أمس :|: فيروس "كورونا" يصيب الذهب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
من هو خليفة سلطان عمان الجديد ؟
سنة 2020 أمل ..وقلق / محمد ولد سيدي
 
 
 
 

هبوط أسعار النفط مع هدوء التوترات في الشرق الأوسط

الاثنين 29 تموز (يوليو) 2019


تراجعت أسعار النفط يوم الاثنين وسط قلق المستثمرين من آفاق النمو الاقتصادي العالمي، في حين انتهت المحادثات التي جرت مطلع الأسبوع بين إيران والقوى الكبرى على نحو إيجابي بصفة عامة بما يشير لتهدئة التوترات في الشرق الأوسط.

ونزلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 37 سنتا أو ما يعادل 0.6 بالمئة إلى 63.09 دولار للبرميل بحلول الساعة 0717 بتوقيت جرينتش. وارتفعت الأسعار 1.6 بالمئة في الأسبوع الماضي.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 20 سنتا بما يوازي 0.4 بالمئة إلى 56 دولارا للبرميل. وزاد الخام واحدا بالمئة في الأسبوع الماضي.

وتباطأ النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة بوتيرة أقل من المتوقعة في الربع الثاني مع ازدهار إنفاق المستهلكين وتعزز آفاق استهلاك النفط.

لكن النمو خارج الولايات المتحدة يتباطأ بوتيرة أسرع، ويرجع ذلك في جزء منه إلى تأثير الحرب التجارية الأمريكية الصينية.

ويجتمع كبار المفاوضين الأمريكيين والصينيين هذا الأسبوع للمرة الأولى منذ انهيار المحادثات بينهما في مايو أيار، فيما يسعى الجانبان لتسوية الخلافات العميقة بينهما. لكن التوقعات تشير إلى ضآلة احتمالات إحراز تقدم خلال المحادثات التي تجري في شنغهاي على مدى يومين.

وينصب اهتمام المتعاملين والمستثمرين على اجتماعات بنوك مركزية كبرى من بينهما مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي المتوقع أن يخفض أسعار الفائدة.

وقال كبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي عباس عراقجي يوم الأحد إن الاجتماع الطارئ مع الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي المبرم في 2015 كان "بناء"، لكن هناك مسائل بقيت دون حل، وستواصل طهران تقليص التزاماتها النووية إذا لم ينقذ الأوروبيون الاتفاق.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا