بدء توزيع مقدمي خدمات التعليم بالداخل للتدريس :|: موريتانيا تشارك في المعرض الافريقي بدولة الكويت :|: وزارة الطاقة والنفط تستقبل دفعة من المكتتبين :|: 5 ملايين يورو دعم من فرنسا لحوض آرغين :|: وزارة الصحة تنشرفرقا طبية على طريق انواكشوط - ألاك :|: الرئيس استقبل مكتب الجالية خلال زيارته لباماكو :|: الآف المنقبين عن الذهب يستعدون للتوجه الى «اودي الطلح» :|: OMVS تقرربناء محطة للطاقة بموريتانيا :|: "صوملك " تسعى لحل مشكلة نقص الكهرباء بنواذيبو :|: لماذا يرفرف العلم فوق سطح القمردون هواء!! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟
موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
59 مضت...من أمل يتجدد / محمد سالم الددي *
حلم وطن !. / الحسين الزين بيان
معلومات عن زيادة مقررة للرواتب
طرق انفاق غريبة لدى الأغلياء في العالم !!
قاطرة تنفيذ "تعهداتي" تجلب الأمل الفسيح / محمد نافع ولد المختار ولد آكَّه
بما ذا سيذكر الموريتانيون محمد ولد عبد العزيز سنة 2029 ؟
نظفوها سيدي الرئيس / محمد ولد عبد القادر *
 
 
 
 

وسائل التواصل الاجتماعي خطرعلى المراهقين

الخميس 18 تموز (يوليو) 2019


كشفت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة /مونتريال/ الكندية أنه كلما زاد الوقت الذي يقضيه المراهقون في النظر إلى الشاشات الإلكترونية،زاد الاكتئاب لديهم.

وتابعت الدراسة مجموعة من المراهقين طوال فترة دراستهم الثانوية، فتبين أن بعض أشكال وسائل الإعلام الاجتماعية والبرامج التلفزيونية تغذي دوامات الاكتئاب والوعي الذاتي،حيث يقضي معظم المراهقين نحو تسع ساعات في المتوسط على الإنترنت يوميا.

وأكدت الدراسة أن كيفية ومدى استهلاك المراهقين للإنترنت ” قد يكون بمثابة علامة تحذيرية مبكرة للاكتئاب « .

وعانى نحو 20 بالمائة من الصبية من فترة اكتئاب واحدة على الأقل بحلول الوقت الذي بلغوا فيه سن الرشد ، وارتفعت معدلات الإصابة بهذه الحالة في السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ , حيث يبدو أن الاكتئاب وبعض الأمراض الأخرى المتعلقة بالصحة النفسية أصبحت لا تطاق بالنسبة للمراهقين، نظرا لأن الإحصاءات الأخيرة تقول إن مراهقا واحدا ينتحر بسبب الاكتئاب كل 100دقيقة.

ونظرت الدراسة في 4 آلاف مراهق تتراوح أعمارهم بين 12 و16 عاما , خلال فترة الدراسة الثانوية على مدى أربع سنوات ، ووجدت أنه عندما أبلغ المراهقون عن زيادة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ومشاهدة التلفزيون في سنة معينة،فإن أعراض الاكتئاب لديهم زادت في العام نفسه.

ومن المثير للاهتمام، أن المراهقين يقضون كل عام وقتا على وسائل التواصل الاجتماعي ومشاهدة التلفزيون أكثر مما أمضوا في العام السابق , ومع مرور كل عام أظهروا أيضا المزيد من أعراض الاكتئاب.

واستنتج الباحثون أن هذا حدث لسببين : الأول أن قضاء الوقت في التحديق في الشاشات لتصفح وسائل التواصل الاجتماعي أو مشاهدة التلفزيون، شجع المراهقين على مقارنة أنفسهم بالآخرين الذين يظهرون حياة أكثر رفاهية أو لديهم أجسام مثالية أو أسلوب حياة أكثر ثراء .

والسبب الثاني هو تعزيز وسائل التواصل الاجتماعي والتلفزيون المزيد من المحتوى المسبب للاكتئاب , من خلال تقديم محتوى مشابه لذلك الذي تابعه المراهق استنادا إلى بحثه واختياراته بواسطة تلك الوسائل.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا