مقدمو خدمات التعليم يدعون لتوقيف الدروس الجمعة :|: "تازيازت" تعلن عن اكتتاب موطفين موريتانيين :|: وزارة الصحة تعلن عن اجراءات حول أسعار الدواء :|: مصادر : عودة الحديث عن تغييرات شاملة ببعض الوزارات :|: تنظيم حفل لاطلاق مشروع دعم العدالة بنواكشوط :|: موريتانيا تشارك في معرض بالعاصمة الإسبانية :|: وزارة التجارة تنظم حملة تفتيش للمطاعم والمخابز :|: مطالبة بالحقوق المشروعة للمفصولين من MCM :|: قراءة في التعديل الوزاري من طرف الرئيس أمس :|: 3 أسباب وراء هبوط أسعار النفط العالمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
 
 
 
 

تعليق ولد سيدي يحي على تعاطي الدولة مع ملف المسئ

السبت 13 تموز (يوليو) 2019


أثنى الداعية الشيخ محمد ولد سيدي يحيى على التعاطي الرسمي مع ملف كاتب المقال المسيء محمد الشيخ ولد امخيطير، مثمنا مشورة الرئيس للعلماء حول حكم القضاء الذي يقضي بالإفراج عنه.

وثمن الشيخ ولد سيدي يحيى في تسجيل صوتي جديد تم تداوله على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي، تعديل القانون الموريتاني بما يغلظ العقوبة ضد المسيئين لمنع التلاعب بالدين والمساس بالمقدسات.

كما دعا تلاميذه إلى تجنب إطلاق أي إساءات تجاه العلماء الذين حضروا الاجتماع الذي دعا له الرئيس محمد ولد عبد العزيز حول قضية ولد امخيطير، مشيرا إلى أنهم اعتمدوا رأيا فقهيا.

وقال الشيخ ولد سيدي يحيى إن تنفيذ الحدود من اختصاص السلطان وليس من اختصاص الأشخاص، محذرا من أن بعض سائليه حول هذا الموضوع يفهم من كلامه وكأنه ينوي تنفيذ ما ليس من اختصاصه.

وبثت قناة الموريتانية ليلة الجمعة الماضية مقطعا مصورا لكاتب المقال المسيء يعلن فيه التوبة، وذلك بعد الإعلان عن بدء إجراءات تمهيدية للإفراج عنه.

وكانت محكمة الاستئناف بتشكيلتها المغايرة قد حكمت في نوفمبر 2017 بقبول توبته من المقال المسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وتضمن الحكم السجن سنتين مع غرامة مالية، وهو ما يعني الإفراج عن ولد امخيطير المعتقل منذ مطلع 2014.

وأبقي على ولد امخيطير في السجن بموجب قرار إداري علله الرئيس محمد ولد عبد العزيز بأنه ضرورة أمنية.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا