مقدمو خدمات التعليم يدعون لتوقيف الدروس الجمعة :|: "تازيازت" تعلن عن اكتتاب موطفين موريتانيين :|: وزارة الصحة تعلن عن اجراءات حول أسعار الدواء :|: مصادر : عودة الحديث عن تغييرات شاملة ببعض الوزارات :|: تنظيم حفل لاطلاق مشروع دعم العدالة بنواكشوط :|: موريتانيا تشارك في معرض بالعاصمة الإسبانية :|: وزارة التجارة تنظم حملة تفتيش للمطاعم والمخابز :|: مطالبة بالحقوق المشروعة للمفصولين من MCM :|: قراءة في التعديل الوزاري من طرف الرئيس أمس :|: 3 أسباب وراء هبوط أسعار النفط العالمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
 
 
 
 

قبل تنصيب الرئيس الجديد ... حراك سياسي في الموالاة

السبت 6 تموز (يوليو) 2019


تعرف الساحة السياسية في موريتانيا، وخصوصا الجبهة الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز، والتي دعمت خلفه ولد الغزواني، حراكا سياسيا، وذلك استباقا لحفل تنصيب ولد الغزواني بداية الشهر القادم.

وأفادت مصادر متعددة أن أطرافا داعمة للمرشح ولد الغزواني من بينهم أعضاء في مجلس الشيوخ السابق تحضر للقاءات هدفها نقاش مستقبلها السياسي، وأن من بين الخيارات التي يجري نقاشها خيار إنشاء حزب سياسي يجمعها مع داعمين قادمين من المعارضة أو من أحزاب الأغلبية التي تم حلها.

وبسعي عدد من قادة حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بتنسيق مع الرئيس ولد عبد العزيز لعقد اجتماع لهيئات الحزب قبيل التنصيب، لافتة إلى أن الهدف بشكل أساسي هو جمع منتخبي الحزب، والتنسيق معهم قبيل التنصيب.

وتحدثت المصادر عن اتصالات قام بها هؤلاء القادة بنواب في البرلمان لعقد اجتماع عام، ونقاش جديد الساحة السياسية مع التحولات التي تعرفها الساحة السياسية.

وكان حزب الاتحاد من أجل الجمهورية قد علق مؤتمره العام الثاني شهر مارس الماضي، واختار لجنة مؤقتة لقيادته برئاسة سيدنا عالي ولد محمد خونه، فيما لم يحدد المؤتمر تاريخا لاستئناف فعاليات مؤتمره.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا