ملايين مستخدمى واتس آب مجبرون على شراء هاتف جديد بدءا من فبراير !! :|: بيانات رسمية حول تسوية مشاكل الأحياء العشوائية :|: موريتانيا تعبرإلى مرحلة جديدة / د.أحمد سالم محمد فاضل :|: صفقات مع إفريقيا بقيمة 7.5 مليار يورو في قمة ابريطانيا :|: ارسال بعثة تفتيش الى المعهد التربوي الوطني :|: عودة رئيس الجمهورية من العاصمة "لندن" :|: غدا... انطلاق "مؤتمرعلماء افريقيا " بنواكشوط :|: مظاهرة احتجاجية لبعض ملاك الصيدليات بنواكشوط :|: القمة البريطانية -الافريقية للاستثمار..معلومات هامة :|: شُروطُ صِحَّةِ التَّأْسِيسِ السَّلِيمِ للمجَالِسِ الجهوِيَّةِ بمُورِيتَانْيا / المختارولد داهى :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
ماهي أكبر أندية العالم رواتب للاعبين ضمنها ؟
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
 
 
 
 

"هابل" يرصد "الألعاب النارية" الكونية المستمرة منذ قرنين

الخميس 4 تموز (يوليو) 2019


رصد تلسكوب "هابل" الفضائي انفجارا لنظام ثنائي النجم، وقع منذ قرنين، بتفاصيل لم يسبق لها مثيل.

وظل هابل يلتقط بيانات النظام ثنائي النجم "إيتا كاريناي" منذ أكثر من عقدين، ما يمنح علماء الفلك رؤى غير مسبوقة لتطور النظام وخصائصه المتغيرة مع مرور الوقت.

ويقع "هابل" على بعد 7500 سنة ضوئية، وتمكن من ملاحظة النظام بأطوال موجية مختلفة، ومع ذلك، تظهر الملاحظة الأخيرة النظام ثنائي النجم بتفاصيل لا مثيل لها، مع التقاط صور بأعلى دقة على الإطلاق.

وتم استخدام كاميرا Hubble’s Wide Field، لتصوير غاز المغنيزيوم الدافئ المتوهج في ضوء الأشعة فوق البنفسجية (الذي يظهر باللون الأزرق في الصورة).

وانفجر نظام "إيتا كاريناي" بعنف في أربعينيات القرن التاسع عشر، فيما يعرف بـ"الثوران العظيم"، حيث ألقت الغاز والغبار في الفضاء خلال عرض لا يصدق من "الألعاب النارية" الكونية ذات الحركة البطيئة التي لم تتوقف منذ ذلك الحين.

وما تزال أسباب بقايا الانفجار موضع تكهنات ونقاش بين الأوساط العلمية، وهذا هو السبب وراء مراقبة النظام بكافة أدوات "هابل" تقريبا، على مدار أكثر من 25 عاما.

وتُعد هذه البيانات التي تم الكشف عنها حديثا خطوة مهمة في فهم كيفية بدء الانفجار، لأنها تُظهر الإطلاق السريع والحيوي للمواد التي قد تكون النجوم طردتها قبل فترة وجيزة من طرد بقية السديم. ومع ذلك، ما يزال علماء الفلك بحاجة إلى مزيد من الملاحظات لقياس مدى سرعة تحرك المادة ومتى يتم إخراجها.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا