المستثمرون في مجال الصيدلة : "نؤيد جهود اصلاح القطاع " :|: اتفاقية تعاون في مجال الشباب والرياضة بين المغرب وموريتانيا :|: من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟ :|: تقليص في عدد مقدمي خدمة التعليم :|: غلق 16 عيادة خاصة دون ترخيص بنواكشوط :|: موريتانيا تشارك في اجتماع قادة أركان 5+5 :|: زعماء من المعارضة يشيدون بمهرجان شنقيط :|: حملة على العيادات غيرالمرخصة بنواكشوط :|: في ظاهرة فلكية شائقة.. المشتري يمرأمام الشمس :|: سعي رئاسي لتكريم عالم تراث ألماني في احتفالات الاستقلال :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قيس سعيّد.. من المقاهي الشعبية إلى قصر قرطاج
الحكومة الموريتانية على مواقع التواصل الاجتماعي / ابراهيم ولد سيد
دولة غنية وشعب كسول / أحمد سالم المصطفى الفايدة
مقترح عاصمة ادارية جديدة على مكتب رئيس الجمهورية
المَدْرَسَةُ الجُمْهُورِيّةُ عِمَادُ دَوْلَةِ المُوِاطَنَةِ / المختار ولد داهى
أية قيمة للتحصيل المعرفي دون قيم أخلاقية ؟ / السيد ولد صمب انجاي
أين ازداد وتراجع عدد المليونيرات 2019 ؟
رفقا بالمسامع / عدنان عبد الله *
فعلا أنت السبب سيدي الرئيس ؟؟ / احمد مختيري
إصلاح العدالة... وثنائية التشخيص والتمويل / عبدالله اندكجلي
 
 
 
 

تسريبات مجلس الوزراء: المصادقة على أسلاك موظفي الشؤون الاجتماعية

الخميس 20 حزيران (يونيو) 2019


اوضحت التسريبات الأولية لاجتماع الحكومة الموريتانية مصادقة الأخيرة خلال اجتماعها اليوم الخميس على مرسوم يحدد النظام الخاص المطبق على أسلاك الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة، وذلك لأول مرة في تاريخ البلاد.

وقدمت مشروع المرسوم الذي تمت إجازته وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة المهندسة مريم بنت بلال.

وفقا للمرسوم المصادق عليه، فإن أسلاك موظفي الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة، تتشكل من موظفين لهم مجال تكويني مشترك، وينتمون لنفس القطاع، وتضم الأسلاك التالية:

- مستشار عمل اجتماعي؛

- مكون رئيسي للطفولة الصغرى؛

- مكون ترقية نسوية؛

- مكون إشارة وابرايل؛

- مكون مساعد إشارة وابرايل؛

- مكون مساعد أطفال متأخرين ذهنيا؛

- مراقب حدائق أطفال؛

- مربية حدائق أطفال.

وتخضع هذه الأسلاك للوزير المكلف بالشؤون الاجتماعية والطفولة و الأسرة بوصفه مسؤولا عن تسييرها.

ويعد المرسوم الذي أجازته الحكومة اليوم هو الأول من نوعه في تاريخ الدولة الموريتانية، حيث تم في منتصف التسعينات إنشاء وزارة خاصة بترقية المرأة، تم التمهيد لها بقرار رئاسي آنذاك يقضي بترسيم 260 سيدة في سلك الوظيفة العمومية؛ لكن هذه الوزارة لم تعمر طويلا ، وتم بعد ذلك وتحديدا سنة 1989 استحداث كتابة للدولة لشؤون المرأة، لكنها اعتمدت هي الأخرى على بعض النسوة من أسلاك التعليم (المعلمات أساسا) والصحة ( القابلات) وبعض الأسلاك الأخرى.

كما تم لاحقا تغيير كتابة الدولة لشؤون المرأة لتصبح وزارة مكلفة بالترقية النسوية والطفولة والأسرة، ثم وزارة للشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة، ورغم تغير أسماء الوزارة وتغيير مهامها وتشعبها إلا أنها ظلت من دون أسلاك ولا متخصصين.

المصدر: الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا