الحزب الحاكم يؤجرمقرا جديدا بديلا عن الحالي :|: أضرارالنوم لساعات قليلة على صحة الإنسان :|: تصنيف أمريكي لأفضل الدول العربية والعالمية :|: وزيرالتجهيز يلتقي شركات تشييد وصيانة الطرق :|: موريتانيا تشارك في المنتدى العالمي حول التعليم :|: توقعات لترقيات في صفوف بعض الضباط :|: المنتدى الدولي 12 لتغذية والزراعة يتواصل ببرلين :|: 9,98 مليارأوقية جديدة حجم الانفاق على الدين 2018 :|: مفهوم الفساد وتأثيره علي مؤسسات الدولة / السيد ولد صمب انجاي :|: هل بلغ الاقتصاد العالمي ذروة النمو؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ماذا ينتظرالاقتصاد العالمي في 2020؟
التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
ماهي أكبر أندية العالم رواتب للاعبين ضمنها ؟
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
 
 
 
 

CENI تشيد بأجواء الحملة وتعد بشفافية الرئاسيات

الأحد 16 حزيران (يونيو) 2019


كشفت اللجنة المستلقة للانتخابات عن اتفاقها مع ممثلي المرشحين الرئاسيين الستة على العديد من النقاط، مؤكدة أن ذلك بعد سلسلة اجتماعات "تميزت بالروح الوطنية، وباستحضار واضح للظرف الذي تمر به البلاد، كما طبعتها المرونة والإيجابية".

وشكرت اللجنة المترشحين على التجاوب، وممثليهم الذين حضروا الاجتماعات مع اللجنة على الإيجابية، وأكدت "غبطتها بما تم التوصل إليه، والتزامها بتنفيذه، وحرصها الدائم على التشاور والتعاون للوصول إلى الهدف المشترك، وهو شفافية الانتخابات ونزاهتها.

وجددت اللجنة في بيان وقعه رئيسها محمد فال ولد بلال تعهدها "بالعمل على ضمان تنظيم الانتخابات بشكل نزيه وشفاف، وباتخاذ كل الإجراءات التي تضمن ذلك قانونية، وإجرائية، وتشاورية مع الطيف السياسي بشكل عام، ومع المترشحين الرئاسيين أو ممثليهم بشكل خاص".

وأشادت اللجنة بالأجواء التي جرى فيها النصف الأول من الحملة الانتخابية، وشدت على أيدي المترشحين وكل المشاركين في الحملات الانتخابية للمحافظة على الرقي بالتنافس، والحرص على أخلاقية الحملة خطابات وممارسات، فيما بقي من أيام الحملة.

كما جددت دعوتها لوسائل الإعلام العمومية والخصوصية بتغليب القواعد الأخلاقية للمهنة، والتقيد في هذه الظروف الحساسة بروح الاعتدال والحياد أثناء تغطيتهم للانتخابات.

وقالت اللجنة إن هذه اللقاءات مع ممثلي المرشحين تم "ضمن مساعيها لتعزيز الشراكة مع كل المعنيين بالعملية الانتخابية، وسعيا منها لكسب أوسع إجماع على الإجراءات التي تتخذها بخصوص تنظيم الانتخابات، وتأكيدا لواجبها في تنظيم انتخابات شفافة ونزيهة".

وأشارت إلى أنها عقدت اللجنة ثلاثة اجتماعات مع ممثلين عن المترشحين الستة خلال الأيام الماضية، مردفة أن هذه الاجتماعات المتتالية عرفت "تبادل الآراء حول مجمل النقاط المتعلقة باقتراع الثاني والعشرين يونيو، كما استمعت اللجنة، وتابعت باهتمام كل الملاحظات، والاقتراحات التي قدمها الممثلون خلال الاجتماعات. وقد أثمر النقاشُ الاتفاقَ على العديد من النقاط الهامة".

وأشادت اللجنة "بالأجواء التي جرت فيها الاجتماعات، وبالنفس الإيجابي الذي طبع تعاطي ممثلي المترشحين، وما تضمنته من آراء ومقترحات قيمة".

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا