والعشرية لا يهمها " الإزدراء "! / محمدو ولد البخاري عابدين :|: قريبا ... تنظيم تدقيق للمصادرالبشرية في قطاع التعليم :|: المعارضة تطالب بخفض أسعارالمواد الاستهلاكية :|: دراسة تكشف فائدة "غير متوقعة" لتنظيف الأسنان! :|: الوزيرالأول يتحدث عن تعميم مراقبة للطرق مستقبلا :|: اطلاق حملة وطنية لسلامة السير من "أغشوركيت " :|: 25.1 % قيمة التبادل بالتجاري يبن موريتانيا والعالم خلال الربع الثالث 2019 :|: الوزيرالأول يشرف على انطلاق تأهيل المحور الطرقي ألاك- بتلميت :|: نقابات صحية تطالب برفع أجورعمال القطاع في 2020 :|: بدء توزيع مقدمي خدمات التعليم بالداخل للتدريس :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟
موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
59 مضت...من أمل يتجدد / محمد سالم الددي *
حلم وطن !. / الحسين الزين بيان
معلومات عن زيادة مقررة للرواتب
طرق انفاق غريبة لدى الأغلياء في العالم !!
بما ذا سيذكر الموريتانيون محمد ولد عبد العزيز سنة 2029 ؟
قاطرة تنفيذ "تعهداتي" تجلب الأمل الفسيح / محمد نافع ولد المختار ولد آكَّه
نظفوها سيدي الرئيس / محمد ولد عبد القادر *
 
 
 
 

نقاط مشتركة بين برامج المترشحين

الأربعاء 12 حزيران (يونيو) 2019


شكّلت البطالة وتشغيل الشباب إحدى القضايا الرئيسة للحملات والبرامج الانتخابية التي قدّمها المرشحون الرئاسيون لانتخابات 22 يونيو 2019. وذلك في وقت تؤكد فيها التقارير ارتفاع معدل البطالة في البلاد بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية.

فقد تقاطعت برامج مرشحي المعارضة ومرشح النظام في الاهتمام بقضية تشغيل الشباب، حيث تعهد بعض المرشحين بتشغيل عشرات الآلاف من الشباب، ووعد آخرون بالقطاعات الأكثر تشغيلا مثل الزراعة والصيد والصناعات التحويلية. كما أجمع المرشحون على الاهتمام بدعم التشغيل الذاتي للشباب من خلال دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة علاوة على تحسين مناخ الاستثمار وتشجيع القطاع الخاص على امتصاص البطالة.

وكان تقرير للبنك الدولي صادر الشهر الماضي قد دق ناقوس الخطر بسبب ارتفاع معدلات البطالة في البلاد قائلا إنها انتقلت من 10 بالمائة سنة 2012 إلى حوالي 12 بالمائة كما تراجعت نسبة النشاط من 44.3 إلى 41.5 بالمائة خلال نفس الفترة.

التقرير قال إن هذا التراجع "يمكن أن يقوض النمو الاقتصادي المحتمل ويعيق استفادة موريتانيا من عائدات نموها الديمغرافي". وجاء في التقرير أيضا أن سوق العمل في موريتانيا يتميز بتفاوت كبير بين الرجال والنساء وتهميش للشباب كما أن القطاع غير المصنف يعد المشغل الأول حيث وصلت نسبة مشاركته في التشغيل إلى 56 بالمائة سنة 2017، قائلا: إن الأشخاص العاملين في هذا القطاع أقل إنتاجية وأقل كفاءة من نظرائهم في القطاع المصنف كما أنهم يتقاضون رواتب أقل بنسبة تصل إلى 19 بالمائة حسب المعدلات العالمية.

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا