انعقاد قمة مجموعة السبع الصناعية بفرنسا :|: بدء تصحيح المسابقات الأخيرة بالمدرسة الوطنية للادارة :|: وزيرالتنمية الريفية يستعرض خطة قطاعه :|: تسجيل انقطاعات للمياه بمقاطعة توجنين :|: أسباب تأخرالتعيينات في مجلس الورزاء :|: وزارة الاسكان : مناطق التداخل وضعيتها قيد الدراسة :|: موريتانيا : إلغاء صفقة لرخصة G4 للاتصالات :|: طرح أذونات خرينة جديدة بقيمة 10 مليارات أوقية قديمة :|: غرائب : كلمات غير قابلة للترجمة في اللغات الأجنبية ! :|: اتفاق تعاون اقتصادي وفني بين موريتانيا والصين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

جزيرة يونانية تدفع لمن يعيش فيها !
حديث عن احتفاظ بعض وزراء الحكومة الحالية بمناصب مستقبلا
أنباء عن إعلان الحكومة الجديدة قريبا
توقعات : قريبا اليوان بدل الدولار
السعودية تسحب 9000 مصحف يوميا من المسجد الحرام
أضواء على يوم تاريخي في الديمقراطية الموريتانية
موريتانيا بالأرقام (1) / د. سيدي ولد السالم
موريتانيا .. الواقع والآفاق / زين العابدين علي بتيش
في اليوم العالمي للقطط. ... ماذا تعرف عنه ؟
مسجد نَمِرة: قصة البناية والاسم ...والتاريخ
 
 
 
 

مهرجان انتخابي للمرشح سيدي محمد ولد بوبكر في لعيون

الأحد 9 حزيران (يونيو) 2019


نظم المترشح لرئاسيات 2019 سيدي محمد ولد بوبكر مساء أمس السبت بمدينة لعيون عاصمة ولاية الحوض الغربي مهرجانا شعبيا ضمن حملته الانتخابية لاستحقاقات 22 يونيو الجاري.

وشكر المترشح في بداية خطابه سكان مدينة لعيون على حضورهم للمهرجان وقدومهم "بإرادتهم ودون ترغيب أو ترهيب وإنما تطلعا لتغيير الوضعية التي يعيشونها".

وقال:" إن مدينة لعيون تعاني من العطش وارتفاع تسعرة المياه وتدني الصحة .

وأضاف ولد بو بكر أن البلاد تعاني من ارتفاع الأسعار وتردي الخدمات العمومية، مشيرا إلى أن الواقع الذي تعيشه مدينة العيون وولاية الحوض الغربي وموريتانيا جاء نتيجة للسياسات الارتجالية وعدم التخطيط.

كما وصف المترشح الجماهير التي حضرت المهرجان بأنها لم تأت إليه تحت الترغيب ولا الترهيب ولم تأت محمولة من مسؤول في الدولة ولا رجل أعمال، مؤكدا أن الجماهير على قناعة بأن التغيير حان وقته ولا يمكن تغيير واقع البلاد بدون التصويت لصالح هذا التغيير.

وانتقد المترشح ما أسماها" سياسة اللامبالاة اتجاه الثروة الحيوانية التي تعاني هذه السنة من نقص الاعلاف مشيرا من جانب آخرالى أن أسعار النقل نحو مدينة لعيون مرتفعة بسبب ارتفاع تسعرة النقل الناتجة عن وضع الكثير من الضرائب على الوقود"

وأضاف أن هذه المعاناة تعيشها ولاية الحوض الغربي كافة وليست مدينة لعيون وحدها منتقدا عدم إعطاء مدينتي اودغست وكومبي صالح العناية اللائقة بهما كمدينتين تاريخيتين يجب ان تكتشفا من جديد .

وقال:" إن موريتانيا تعتبر من الدول القلائل التي لا تخضع لرقابة المواد المستوردة سواء كانت مواد غذائية أو طبية"

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا