"واتس آب" يتوقف عن العمل على ملايين الهواتف ‎ :|: طلب رسمي بالعودة للرئاسة إعلاميا في "القضايا السياسية" :|: حزب"حاتم" يعلن انخراطه في الأغلبية الرئاسية :|: عشرات المدرسين يحجتجون أمام الوزراتين :|: لقاء رئيس الجمهورية برئيس لجنة تسيير UPR ونائبه :|: تنظيم مسابقة في مجال الاحصاء قريبا :|: البنك المركزي يسعى لاقنناء وعصرنة نظام الدفع الوطني :|: تذبذب أسعارالنفط بين 65 و74 دولاراً :|: تنظيم الحوار السياسي بين مويتانيا والاتحاد الأوروبي :|: "أسكنا" تشيد محطة للطاقة الشمسية في مطار "أم التونسي" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
59 مضت...من أمل يتجدد / محمد سالم الددي *
حلم وطن !. / الحسين الزين بيان
معلومات عن زيادة مقررة للرواتب
طرق انفاق غريبة لدى الأغلياء في العالم !!
بما ذا سيذكر الموريتانيون محمد ولد عبد العزيز سنة 2029 ؟
قاطرة تنفيذ "تعهداتي" تجلب الأمل الفسيح / محمد نافع ولد المختار ولد آكَّه
نظفوها سيدي الرئيس / محمد ولد عبد القادر *
نقابة المهندسين الزراعيين الموريتانيين تعقد مؤتمرها العادي الثالث
 
 
 
 

انتخابات يونيو الرئاسية ...وفرضيات الشوط 2

السبت 18 أيار (مايو) 2019


مع اقتراب الانتخابات الرئاسية في موريتانيا، يطرح المراقبون احتمال اللجوء لشوط ثان لحسم السباق الرئاسي .

ومعلوم أن البلاد لم تلجأ إلى الشوط الثاني إلا في حالة واحدة، بين أحمد ولد داداه، وسيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، وفاز الأخير بفارق ضئيل، وعندما لا يكون الرئيس الموجود في السلطة مرشحا يتعزز أكثر احتمال الشوط الثاني .

وكانت المعارضة تسعى لتوحيد مرشحها، وفشلت في ذلك، وتفرق جمهورها بين عدة مترشحين، بعضهم يمكن تصنيف ترشحه ضمن خانة "تسجيل موقف"، وبعضهم لا يشكل منافسا جديا لمرشح الأغلبية ولد الغزواني، بينما يمني أحدهم النفس بحلم الشوط الثاني، مع يقينه أن فوزه من الشوط الأول أشبه بالمعجزة، في زمن انعدمت فيه المعجزات السياسية.

أما معسكر النظام، فيبدو واثقا من فوز مرشحه محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني في الشوط الأول، وبأغلبية كاسحة، لكن هذه الثقة لا تخفي حقيقة الخشية من حدوث مفاجآت، أو تطورات خلال الحملة قد تقلب الموازين، وتـُجبر الأغلبية على خوض شوط ثان، ستتغير فيه الحسابات، وربما التحالفات .

بل سيكون الشوط الثاني - في حال حدوثه- انتخابات جديدة بحد ذاتها، خاصة إذا كان الفارق ضئيلا بين المرشحين اللذين سيصعدان للدور النهائي، وفي النهاية ستسعى الأغلبية جاهدة لمنع حصول شوط ثان، وحسم السباق لولد الغزواني من الدور الأول، وفي المقابل ستعمل المعارضة بكل ما أوتيت من قوة على فرض منازلة ثانية على النظام، إن لم يكن للفوز بالرئاسة، فلتأخير فوز مرشح النظام بها.

الوسط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا