من غرائب وعجائب ديانات الأرض !! :|: انواكشوط: ورشة حول تأهيل اليد العاملة الوطنية :|: حزب سياسي يعلن الطعن أمام الدستوري بخصوص مكتب البرلمان :|: BP : " مشروع الغازيسيربوتيرة مناسبة لإطلاقة سنة 2022" :|: تعافى الدولارالأمريكي من خسائر تكبدها :|: رئيس الجمهورية يتوجه الى "سوتشي" لحضورالقمة الافريقية -الروسية :|: وزيرالتشغيل: "معظم الشباب يحملون شهادات لاتخدم سوق العمل" :|: دولة غنية وشعب كسول / أحمد سالم المصطفى الفايدة :|: انتخاب لجان البرلمان الموريتاني الجديدة :|: أخصائي : يوجد 900 مريض قصور بحاجة للتصفية في موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حجب المعلومات يشجع التنبؤ/ سيدي عيلال
هل يشوه فيسبوك وأمثاله عقولنا؟! / محمد ولد إمام
مفاجأة في الفضاء.. اكتشاف "عالَم هائل "
من هو"حارس الملوك" المغدور؟
خطوات مهمة لرئيس الجمهورية / مولاي إدريس ولد العربي
بلدات وقرى ترسم حدودا جغرافية غريبة
موريتانيا على طريق التنمية / محمد محفوظ المختار
الحالة الإعلامية.. ومواكبة اللحظة السياسية
الأدوية " مزورة "! / محمدو ولد البخاري عابدين
ناسا تنشر "الأصوات الغريبة" تحت سطح المريخ
 
 
 
 

إذاعة RFI:تم قبول جميع الترشيحات للرئاسة بموريتانيا

السبت 11 أيار (مايو) 2019


أعلن المجلس الدستوري الموريتاني يوم أمس الخميس أنه تم السماح لستة مرشحين بالتقدم أمام الناخبين يوم 22 يونيو للانتخابات الرئاسية للمرة الأولى في تاريخ البلاد الحديث.

واستمرت مداولات المجلس حتى الساعة الرابعة صباحًا من ليل الأربعاء إلى الخميس كما يؤكد مصدر من داخل المجلس الدستوري لاذاعة فرنسا الدولية RFI وتم الاحتفاظ بالملفات الستة التي أودعها المرشحون.

في سباق الانتخابات الرئاسية يتصدر القائمة محمد ولد الغزواني مرشح الحزب الحاكم ورئيس الأركان بين عامي 2008 و2018 ووزير الدفاع لفترة قصيرة قبل أن يصبح مرشحًا في مارس الماضي. مرشح مقرب من الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز وهو خليفته المفضل.

لكنه سيواجه رئيس الوزراء الأسبق سيدي محمد ولد بوبكر الذي عمل على رأس السلطة التنفيذية بين عامي 1992 و 1996 وخلال الفترة الانتقالية بين عامي 2005 و 2007 ويدعمه حزب تواصل الإسلامي.

ومن جانب المعارضة التاريخية هناك محمد ولد مولود رئيس حزب اتحاد قوى التقدم ورئيس المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة يمثل يسارًا راديكاليا ومجمعا. وفي سياق سياسة التعايش الوطني يترشح كل من بيرام ولد اعبيد المدافع عن حقوق الإنسان وزعيم حركة إيرا وكان حاميدو بابا بدعم من ائتلاف "العيش المشترك" الذي يسعى لتوحيد الأقليات حول ترشيحه.

أخيرًا تمكن محمد الأمين الوافي-وهو مسؤول بوزارة المالية غير معروف لعامة الناس- مائة تزكية اللازمة للترشح للانتخابات الرئاسية.

أمام المرشحين حتى يوم السبت تقديم استئناف لكن يبدو أن أيا منهم لا يريد ذلك.

ترجمة الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا