البنك المركزي ووزارة المالية يطرحان أذونات خرينة جديدة :|: غرائب : كلمات غير قابلة للترجمة في اللغات الأجنبية ! :|: اتفاق تعاون اقتصادي وفني بين موريتانيا والصين :|: تعيينات في القناة الرسمية "الموريتانية " :|: 300مليون أوقية قديمة تكاليف حملة نظافة انواكشوط :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: عهد ولى وآخر تولى/ الولي سيدي هيبه :|: الخارجية تعلن اطلاق سراح موريتانيين ببوركينا افاسو :|: موريتانيا: اقتراض .5.5 مليار أوقية من السوق المحلية :|: تعليق الناطق باسم الحكومة على أشغال مجلس الوزراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس التونسي المؤقت الجديد ؟
جزيرة يونانية تدفع لمن يعيش فيها !
حديث عن احتفاظ بعض وزراء الحكومة الحالية بمناصب مستقبلا
أنباء عن إعلان الحكومة الجديدة قريبا
توقعات : قريبا اليوان بدل الدولار
السعودية تسحب 9000 مصحف يوميا من المسجد الحرام
أضواء على يوم تاريخي في الديمقراطية الموريتانية
موريتانيا بالأرقام (1) / د. سيدي ولد السالم
موريتانيا .. الواقع والآفاق / زين العابدين علي بتيش
في اليوم العالمي للقطط. ... ماذا تعرف عنه ؟
 
 
 
 

RFI تتحدث عن مشكلة تمثيل المعارضة ب CENI

الخميس 9 أيار (مايو) 2019


انهار الاتفاق الذي تم التوصل إليها قبل أسبوع بين وزير الداخلية الموريتاني والمعارضة لدمج ممثلين للمعارضة في اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات.

البلاد في مأزق جديد في غضون ثلاثة أسابيع من بداية الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية التي سيجرى الاقتراع في شوطها الأول يوم 22 يونيو 2019. خلال الأسبوع الماضي وافقت المعارضة على شغل ثلاثة مقاعد في لجنة الحكماء باللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات التي تضم 11 عضوا. من بين الأسماء الثلاثة التي اقترحتها المعارضة رفض وزير الداخلية اسمًا واحدًا وهو أحمدو ولد الوديعة المقترح من طرف حزب تواصل.

وقد أصر الحزب الإسلامي والقوة البرلمانية الرئيسية للمعارضة على هذا الترشيح، كما أوضح السالك ولد سيدي محمود نائب رئيس الحزب قائلا: "نحن من نختار لأنفسنا نعيّن هذا الشخص ونتجنب هذا الشخص: إنه المطبخ الداخلي للتواصل وهذا تدخل غير مقبول".

ويتحدث نائب رئيس "تواصل" عن المعايير التي تم على أساسها اختيار ممثلهم قائلا إنه غير قابل للرشوة وقادر على الدفاع عن حق المعارضة وحق المواطن الموريتاني في انتخابات شفافة وحرة.

اقترح وزير الداخلية الموريتاني على تواصل استبدال ولد الوديعة من أجل التوازن بين الجنسين. وهي مجرد ذريعة، وفقا للإسلاميين، الذين رفضوا هذا الاقتراح.

ترجمة الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا