أستراليا تعتزم استخراج اليورانيوم من شمال موريتانيا :|: لجنة حقوق الانسان تبحث مراقبة الانتخابات مع الأروبيين :|: فيسبوك تلغي أكثر من 3 مليارات حساب وهمي :|: سنيم :"وقعنا اتفاقية جديدة هامة مع شركة بي سي أم" :|: انعقاد لجان برلمانية لدراسة مشاريع قوانين هامة :|: بطاقات التصويت للرئاسيات تطبع مطبعة وطنية :|: الاعلامي الحسين ولد مدو يقدم قراءة في دعم مرشحين للانتخابات :|: افريقيا تحتفل بعيدها السنوي :|: OMS تمنح موريتانيا جائزة محاربة التدخين :|: أسعارالذهب مستقرة عالميًا بفعل بيانات أمريكية ضعيفة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الذكاء الاصطناعي والأمن الجماعي.../ السفير إسلك احمد إزيد بيه
قصة الحارسة التي أصبحت ملكة في تايلاند !
هَلْ تَضْرِبُ مورِيتانْيا مَثَلاً ديمُقْرَاطيا؟ المختارولد داهى سفير سابق
تغييرات كبيرة في موقع فيسبوك
صدورامساكية رسمية للعاصمة انواكشوط
فيسبوك تخطط لعملة رقمية تنافس بطاقات الإئتمان
سنابل التراويح / د.افاه ولد مخلوك
مؤامرة تواصل.. إنكم تنزفون!
رمضان فرصة للعبادة والحفاظ على الجسم
دراسة الإكثارمن تناول الأرزيساعد في مواجهة السمنة
 
 
 
 

المرشح ولد بوبكريستعرض مساره المهني مع عدة رؤساء سابقين

الأربعاء 17 نيسان (أبريل) 2019


استعرض الوزير الأول السابق و المرشح للرئاسة في موريتانيا سيدى محمد ولد بوبكر مسيرته المهنية مع الأنظمة التي عمل فيها خلال لقاء جمعه ليل الثلاثاء/الأربعاء بشباب حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” الداعم له.

وقال ولد بوبكر خلال اللقاء إن البعض يعتبره مرشح النظام، والبعض الآخر يعتبره صنيعة نظام ولد الطائع، معتبرا أنه يحترم جميع الرؤساء الموريتانيين الذين عمل معهم .

وأضاف ولد بوبكر أن الدولة الموريتانية هي من صرفت على تعليمه منذ الستينات في الداخل وفي الخارج، وتم تعيينه مديرا للخزانة في انواذيبو ثم في نواكشوط خلال عهد الرئيس الأسبق محمد خونة ولد هيدالة، وكان عمره حينها 25 عاما، وهو التعيين الذي اعترض عليه بعض الوزراء حينها نظرا لصغر سنه، وقد دافع عنه وزير المالية حينها سيدي ولد أحمد ديه.

وأشار ولد بوبكر إلى أنه بعد الإطاحة بولد هيدالة، قام ولد الطائع بإقالته من منصبه باعتباره أحد شباب ولد هيدالة، قبل أن يعيد تعيينه مرة أخري بعد أشهر قليلة.

وذكر الوزير الأول السابق بالفترة التي تولي فيها رئاسة الحكومة، معتبرا أن البلاد حينها كانت تعاني من أزمة سياسية وحصار اقتصادي، وقد تمكنت من إعادة التمويلات في نهاية 1995.

وقال ولد بوبكر “إنه تم اسدعاؤه من قبل المجلس العسكري بعد الإطاحة بولد الطائع، “زقد عملت من أجل إرساء أسس حرية التعبير والديمقراطية ودولة القانون وتحسين الظروف الاقتصادية” معتبرا أنه كان يخدم طيلة مسيرته الدولة الموريتانية وليس نظاما معينا.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا