عرض التوجهات الاقتصادية الموريتانية بواشطن :|: أزمة بسبب نقص المياه في مدينة انواذيبو :|: أخصائي : يوجد 900 مريض قصوركلى بحاجة للتصفية في موريتانيا :|: تثبيت أعمدة إنارة شمسية في حي سكني بنواكشوط :|: وزيرالمالية يعقد سلسلة لقاءات في واشنطن :|: أهم محاورالسياسة القطاعية في مجال العدل :|: صندوق النقد يتوقع أدنى مستوى لنمو الاقتصاد منذ الأزمة المالية :|: 5 علامات تدل على كونك إنساناً ناجحاً :|: عملية تأهيل أحياء جديدة بنواكشوط الأسبوع المقبل :|: توقعات باستقبال 26 رحلة سياحية من فرنسا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ملامح المستقبل المشرق / محمد محفوظ المختار
حجب المعلومات يشجع التنبؤ/ سيدي عيلال
الغازالمسال لعنة إفريقيا القادمة / د.يربان الخراشي
هل يشوه فيسبوك وأمثاله عقولنا؟! / محمد ولد إمام
مفاجأة في الفضاء.. اكتشاف "عالَم هائل "
من هو"حارس الملوك" المغدور؟
خطوات مهمة لرئيس الجمهورية / مولاي إدريس ولد العربي
موريتانيا على طريق التنمية / محمد محفوظ المختار
بلدات وقرى ترسم حدودا جغرافية غريبة
الحالة الإعلامية.. ومواكبة اللحظة السياسية
 
 
 
 

تسجيل انخفاض في أسعار النفط العالمية

الخميس 11 نيسان (أبريل) 2019


انخفضت أسعار النفط يوم الخميس بفعل ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية وإنتاج البلاد الذي بلغ مستوى قياسيا، فيما ألقت المخاوف الاقتصادية بظل الشك على نمو الطلب على الوقود.

وبحلول الساعة 0642 بتوقيت جرينتش، بلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 71.52 دولار للبرميل، منخفضة 21 سنتا أو 0.3 بالمئة مقارنة مع سعر الإغلاق السابق.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 64.34 دولار للبرميل، متراجعة 27 سنتا أو 0.4 بالمئة عن سعر التسوية السابقة.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء إن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة زادت سبعة ملايين برميل إلى 456.6 مليون برميل في الأسبوع الماضي، وهو أعلى مستوياتها منذ نوفمبر تشرين الثاني 2017.

وظل إنتاج النفط الخام الأمريكي عند المستوى القياسي البالغ 12.2 مليون برميل يوميا، مما يجعل الولايات المتحدة أكبر منتج للنفط في العالم متفوقة على روسيا والسعودية.

وثمة مخاوف أيضا من تباطؤ اقتصادي قد يؤثر قريبا بالسلب على استهلاك الوقود، بعد أن خفض صندوق النقد الدولي هذا الأسبوع توقعاته للنمو العالمي لأدنى مستوى في عشر سنوات.

وعلى الرغم من ارتفاع الإمدادات الأمريكية والمخاوف الاقتصادية، تظل أسواق النفط العالمية في حالة شح وسط تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وفنزويلا المصدرتين للنفط وتصاعد القتال في ليبيا.

وارتفع خام برنت وخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي نحو 30 و40 بالمئة على الترتيب منذ بداية العام.

وبخلاف التوقعات القصيرة الأجل لأسواق النفط، يتركز الكثير من الاهتمام على مستقبل الطلب في ظل زيادة أنواع الوقود البديلة المُستخدمة في النقل.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا