تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: تحديد فترة التسجيل بالمدارس العمومية :|: الغازالمسال لعنة إفريقيا القادمة / د.يربان الخراشي :|: كيف أثرت هجمات "أرامكو" على أسعارالنفط في العالم؟ :|: غريب: رضيعة تتغذى بالقهوة بدل الحليب ! :|: ملف النظافة بنواكشوط وأنباء عن وصاية جديدة :|: وظائف رسمية شاغرة تنتظرالتعيينات بمجلس الوزراء :|: خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل" :|: مصدر: وزيرالتعليم الثانوي ناقش مع النقابات موضوع "التحويلات " :|: bp تعلن عن منح للدراسة بابريطانيا لموريتانيين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

عهد ولى وآخر تولى/ الولي سيدي هيبه
من معجزات الخلق ...عجائب دماغ الإنسان الثمانية
الحقيبة الوزارية بين مِعياريْ الكفاءة والملاءمة *
كيف نستفيد من تكنلوجيا الاتصالات ؟
اعْدَادُ الهَياكِل الوزَارِيّةِ..تَقَالِيدٌ و توْصِياتٌ / المختار ولد داهى
خطوات عملية لإصلاح التعليم / محم ولد الطيب
ماهو سيناريو كوكب الأرض الأسود؟
السلام الداخلي / محمد ولد إمام
حسب دراسة حديثة : المشروبات الغازية قد تسبب الوفاة
تحلم الدوحة بما ينفيه الواقع /فاروق يوسف
 
 
 
 

ملتقى حول التقريرالمؤقت لوضعية البيئة بنواذيبو

الاثنين 8 نيسان (أبريل) 2019


انطلقت صباح اليوم الاثنين في مدينة نواذيبو أعمال ملتقى يتعلق بتقديم عرض وإثراء التقرير المؤقت للدراسات حول وضعية البيئة و ندوة تحسيسية حول النفايات بنواذيبو بمشاركة ممثلي هيئات المجتمع المدني العاملة في مجال البيئة في المدينة.

ويهدف الملتقى الذي يدوم ثلاثة أيام إلى البحث عن حلول مناسبة لمواجهة مشكلة التغير المناخي والتدهور الساحلي باعتبارهم أكبر التحديات التي تشكل خطرا على كوكب الأرض بشكل عام والقارة الافريقية بصفة خاصة.

وسيتلقى المشاركون في الملتقى المنظم بالتعاون بين سلطة منطقة نواذيبو الحرة و وزارة البيئة والتنمية المستدامة والبنك الدولي عروضا تتناول المشاكل البيئية وأنجع السبل لمعالجة النفايات في المدينة .

وأكد الأمين العام لسلطة منطقة نواذيبو الحرة السيد سيدي ولد مولاي الزين في كلمة له بالمناسبة على أهمية هذه الملتقى الذي يعنى بإبراز قضايا البيئة وتعزيز الدور الإيجابي لمنطقة نواذيبو الحرة في المحافظة على البيئة وحمايتها ، مبرزا في هذا الاطار الجهود المبذولة من طرف المنطقة الحرة والتي مكنت بشكل كبير من الحفاظ على البيئة وتحقيق مبادئ التنمية المستديمة بشكل ينسجم مع الأهداف والقوانين والمعايير الدولية ذات الصلة.

وأضاف ان الدولة أدركت في وقت مبكر العلاقة التكاملية بين التنمية والبيئة من خلال ضرورة ربط تنمية الاقتصاد الوطني بالمتطلبات البيئية المستديمة والعمل على التوازن في تحقيق الأهداف .

وأشار إلى ان المنطقة الحرة تعتبر فضاءا اقتصاديا متنوعا ومتكاملا موجه لممارسة أنشطة إنتاجية ذات أولوية بالنسبة للدولة والقطاع الخاص وهي بذلك تلعب دورا مهما وفعالا في زيادة نمو الاقتصاد الوطني بشكل عام وتحقيق التنمية المتوازنة وترقية القطاع الخاص وتوفير فرص العمل وجذب الاستثمارات.

وبدورها أكدت منسقة مشروع واكا السيدة فاطمة بنت اسويدات ان هذا الملتقى يندرج في إطار التعاون بين وزارة البيئة والتنمية المستدامة مع مشروع واكا وهو مشروع جهوي للتعاون مع دول غرب افريقيا لتسيير المشاكل البيئية الناجمة عن التغيرات المناخية.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا