وزيرالتشغيل: "معظم الشباب يحملون شهادات لاتخدم سوق العمل" :|: دولة غنية وشعب كسول / أحمد سالم المصطفى الفايدة :|: انتخاب لجان البرلمان الموريتاني الجديدة :|: تخليد اليوم الافريقي لحقوق الانسان بموريتانيا :|: وفد من الهلال الأحمرالقطري يزورمستشفى أبي تيليميت :|: عرض التوجهات الاقتصادية الموريتانية بالبنك الدولي :|: أزمة بسبب نقص المياه في مدينة انواذيبو :|: أخصائي : يوجد 900 مريض قصوركلى بحاجة للتصفية في موريتانيا :|: تثبيت أعمدة إنارة شمسية في حي سكني بنواكشوط :|: وزيرالمالية يعقد سلسلة لقاءات في واشنطن :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ملامح المستقبل المشرق / محمد محفوظ المختار
حجب المعلومات يشجع التنبؤ/ سيدي عيلال
هل يشوه فيسبوك وأمثاله عقولنا؟! / محمد ولد إمام
مفاجأة في الفضاء.. اكتشاف "عالَم هائل "
من هو"حارس الملوك" المغدور؟
خطوات مهمة لرئيس الجمهورية / مولاي إدريس ولد العربي
بلدات وقرى ترسم حدودا جغرافية غريبة
موريتانيا على طريق التنمية / محمد محفوظ المختار
الحالة الإعلامية.. ومواكبة اللحظة السياسية
الأدوية " مزورة "! / محمدو ولد البخاري عابدين
 
 
 
 

الحكومة ترفض مطلب تغيير اللجنة المستقلة للانتخابات

الجمعة 29 آذار (مارس) 2019


أبلغ وزير الداخلية أحمد ولد عبد الله قادة المعارض رفض الحكومة تغيير اللجنة المستقلة للانتخابات فيما أبدى استعدادها لنقاش بقية مطالب المعارضة.

وقال ولد عبد الله خلال اجتماع عقده اليوم مع لجنة المعارضة المكلفة بمتابعة الموضوع إن الحكومة على استعداد لنقاش مطالب المعارضة المتضمنة في الوثيقة التي أرسلها المعارضة له باستثناء مطلب مراجعة تشكلة لجنة الانتخابات.

وحضر اللقاء الذي انعقد اليوم بمباني وزارة الداخلية نائب رئيس حزب اتحاد قوى التقدم محمد ولد اخليل، ونائب رئيس حزب "تواصل"، السالك ولد سيدي محمود، ورئيس حزب الصواب عبد السلام ولد حرمة، ونائب رئيس حزب التكتل محمد محمود ولد أمات، والأمين العام لحزب "إيناد" سيدي ولد الكوري.

وكان التحالف الانتخابي للمعارضة بموريتانيا قد وصف اللجنة المستقلة للانتخابات بأنها أضحت "لجنة المرشح ولد الغزواني"، وأكد رئيس اللجنة محمد ولد مولود أن 10 من أصل أعضاء اللجنة البالغ عدد 11 أعلنت الأحزاب التي ينتمون لها دعم المرشح ولد الغزواني.

وتضمنت الرسالة التي وجهها التحالف الانتخابي للمعارضة لوزير الداخلية يوم 07 فبراير الماضي مطالب على رأسها مراجعة تشكلة اللجنة المستقلة للانتخابات، وكذا مراجعة اللائحة الانتخابية وتدقيقها والسماح للجاليات الموريتانية في الخارج بالتسجيل عليها.

كما طالبت المعارضة بضمان حياد مؤسسات الدولة المنصوص قانونيا، والسماح للمراقبين الدوليين بحضور الانتخابات الرئاسية المقررة منتصف العام الجاري.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا