مطالبة بالحقوق المشروعة للمفصولين من MCM :|: قراءة في التعديل الوزاري من طرف الرئيس أمس :|: 3 أسباب وراء هبوط أسعار النفط العالمية :|: مشاركة موريتانية بمنتدى التعليم في "لندن" :|: سعي لتشكيل لجنة برلمانية لتسييرالقناة :|: علاقة الدولة بالمواطن / محمد عبد الرحمن اسماعيل :|: وظائف هامة شاغرة بوزارة الخارجية :|: معلومات هامة عن وزيرالاقتصاد والصناعة الجديد :|: تعيين وزير جديد للاقتصاد والصناعة :|: تعيين وزيرالاقتصاد السابق محافظا للبنك المركزي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

التحفيزات الناجعة في التعليم الأساسي / أحمد عبد القادر محمد
ماهي أكبر أندية العالم رواتب للاعبين ضمنها ؟
قصصهم المتشابهة حتى الضجر! / البشير ولد عبد الرزاق
مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
 
 
 
 

موريتانيا تعلن تمسكها بوحدة الأراضي السورية

الاثنين 25 آذار (مارس) 2019


أعربت موريتانيا عن أسفها واستغرابها الشديدين باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السوري المحتل.

واكدت في بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون تمسكها بوحدة الأراضي السورية كافة، وفقا لمقتضيات القانون وقرارات الشرعية الدولية، ووقوفها الكامل وراء الحق السوري، وفقا للموقف العربي المشترك الذي عبرت عنه جامعة الدول العربية.

وفي ما يلي نص البيان:

" تلقت الجمهورية الإسلامية الموريتانية توقيع الرئيس دونالد ترمب، هذا الصباح ، مرسوما يتضمن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السوري المحتل، بأسف واستغراب شديدين، لما تضمنه هذا الاجراء من انتهاك لعموم المبادئ الناظمة للقانون، ومن خرق لقرارات الشرعية الدولية، وبخاصة القرار 497 لسنة 1981 ، ولما يترتب عليه من زعزعة للامن والاستقرار في عموم المنطقة وفي العالم أجمع.

وان الجمهورية الإسلامية الموريتانية، إذ تتمسك بوحدة الأراضي السورية كافة، وفقا لمقتضيات القانون وقرارات الشرعية الدولية، لتؤكد وقوفها الكامل وراء الحق السوري، وفقا للموقف العربي المشترك الذي عبرت عنه جامعة الدول العربية، كما تشيد بكل الردود الصادرة على مستوى العالم نصرة لهذه القضية العادلة، آملة في الوقت ذاته أن تتغلب الحكمة والحق"..

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا