بدء تصحيح المسابقات الأخيرة بالمدرسة الوطنية للادارة :|: وزيرالتنمية الريفية يستعرض خطة قطاعه :|: تسجيل انقطاعات للمياه بمقاطعة توجنين :|: أسباب تأخرالتعيينات في مجلس الورزاء :|: وزارة الاسكان : مناطق التداخل وضعيتها قيد الدراسة :|: موريتانيا : إلغاء صفقة لرخصة G4 للاتصالات :|: طرح أذونات خرينة جديدة بقيمة 10 مليارات أوقية قديمة :|: غرائب : كلمات غير قابلة للترجمة في اللغات الأجنبية ! :|: اتفاق تعاون اقتصادي وفني بين موريتانيا والصين :|: تعيينات في القناة الرسمية "الموريتانية " :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس التونسي المؤقت الجديد ؟
جزيرة يونانية تدفع لمن يعيش فيها !
حديث عن احتفاظ بعض وزراء الحكومة الحالية بمناصب مستقبلا
أنباء عن إعلان الحكومة الجديدة قريبا
توقعات : قريبا اليوان بدل الدولار
السعودية تسحب 9000 مصحف يوميا من المسجد الحرام
أضواء على يوم تاريخي في الديمقراطية الموريتانية
موريتانيا بالأرقام (1) / د. سيدي ولد السالم
موريتانيا .. الواقع والآفاق / زين العابدين علي بتيش
في اليوم العالمي للقطط. ... ماذا تعرف عنه ؟
 
 
 
 

الدولة تسعى لبناء خزان محروقات بازويرات

السبت 23 آذار (مارس) 2019


قررت وزارة البترول والطاقة والمعادن الموريتانية، تشييد خزان كبير للمحروقات في مدينة ازويرات شمالي البلاد، يستجيب للحاجة المتزايدة لولاية تيرس زمور، وخاصة بعد تضاعف استهلاك هذه المادة في مدينة ازويرات، بفعل عمليات التنقيب عن الذهب في منطقة اكليب اندور، وتلك الخاصة بالمعالجة.

وحسب مراسل مصدرنا في ازويرات نقلا عن مصادر في الوزارة، فإن هذا الخزان سيكلف الدولة الموريتانية 3 مليارات من الأوقية، ويستغرق العمل فيه حوالي السنتين، لكنه سيمكن من توفير الكمية الكافية من المحروقات وبطريقة دائمة في ازويرات، و بشكل مستقل عن الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “سنيم”.

وتوفر “سنيم” شهريا 300 طن من المحروقات لصالح مدينة ازويرات، تنقلها عبر قطاراتها، ثم تخزنها في خزاناتها الخاصة في ضواحي ازويرات، قبل أن توزعها على الشركات الممثلة لشركات توزيع المحروقات في المدينة.

إلا أنه بعد انطلاق عمليات التنقيب عن الذهب في اكليب اندور، ومعالجة الحجارة المشبعة بالذهب، تضاعف استهلاك المدينة من هذه المادة بفعل الرحلات ذهابا وجيئة إلى اكليب اندور، والمولدات الكهربائية المستخدمة في مجال التنقيب والمعالجة، حيث تم استهلاك الكمية المخصصة في الشهر الحالي والبالغة 300 طن خلال 20 يوما فقط.

هذا الاستهلاك السريع جعل السلطات في ازويرات تتدخل لدى سنيم لزيادة الكمية، وهو ما استجابت له الشركة بزيادتها ب 200 طن أخرى من المحروقات، لكنها رفضت في الوقت ذاته أن تضمن نقل وتوزيع كميات أخرى بشكل مستمر.

وأضاف مصدرنا أن السلطات الموريتانية تسعي لتزويد الآبار الارتوازية في اكليب اندور بمحطات للتحلية من أجل الاستغناء عن استجلاب المياه من ازويرات.

وتنقل كميات هائلة من المياه والمحروقات إلى المنقبين في اكليب اندور كما تستهلك كميات أخرى من المادتين في معالجة الذهب بضواحي ازويرات ومن المنتظر أن يتفاقم هذا الوضع مع حلول فصل الصيف الذي تشهد فيه درجات الحرارة ارتفاعا كبيرا.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا