تعهدات جديدة للمرشح ولد بوبكرفي مهرجان بزويرات :|: الرئيس عزيز يؤكد أنه جاهز لتسليم السلطة لسلفه بعد الانتخابات المرتقبة :|: قرارمن المحكمة بإلغاء مسابقة المحامين :|: مئات من حملة الشهادات يحتشدون لدفع ملفاتهم في المسابقات :|: الرئيس يعتمد عددا من السفراء بموريتانيا :|: ماهو سرالمقبرة التي دفن فيها الرئيس المصري السابق محمد مرسي ؟ :|: غرائب وطرائف عن أعلام الدول !! :|: قناة "الموريتانية" تبث كأس "افريقيا للأمم 2019 "بمصر :|: الفاو : للشهر الخامس على التوالي.. ارتفاع أسعارالغذاء في العالم :|: مهرجان انتخابي للمرشح ولد مولود بكيهيدي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات 2019 قراءة منصفة في الإحصاء التكميلي *
قانون الإشهار .. كواليس الاعداد ومتطلبات الانتخاب
هواوي تتحدى جوجل وأمريكا بـ 3 هواتف جديدة
ردا على تحريف..! /د. محمد الأمين ولد الكتاب
في ظلال التراويح / محمد المصطفى الولي
ماهو Starlink .. الإنترنت الفضائي للجميع؟
صحافة لقمة العيش / الولي سيدي هيبه
ليلة القدر.. و الرمز السري المحصن / عبد الفتاح ولد اعبيدنا
"الفاو" تحيي اليوم العالمي للنحل.. ما قصته؟
الاعلان عن مسابقة رسمية لاكتتاب 469 موظفا
 
 
 
 

أسباب ترحيل وفد منظمة العفو الدولية من المطار

الخميس 21 آذار (مارس) 2019


رحّلت الشرطة الموريتانية وفداً من منظمة العفو الدولية من مطار نواكشوط عندما كان يحاول دخول البلاد في إطار مهمة حقوقية، طبقا لمصادر من المنظمة والسلطات.

إن مسألة "مخلفات" العبودية، التي ألغيت رسمياً في عام 1981 في موريتانيا، هي على وجه الخصوص ما يثير التوتر باستمرار بين السلطات ومنظمات حقوق الإنسان التي تنتقد استمرار هذه الظاهرة.

المرحلان هما عضوان في منظمة العفو الدولية ويتعلق الأمر بالفرنسي فرانسوا باتويل باحث في مكتب المنظمة في غرب إفريقيا والسنغالية كيني-فاطيم ديوب المكلفة بالحملات وقد عادا إلى داكار في نفس اليوم حسب المعنيين ومصدر الأمن الموريتاني.

وقال فرانسوا باتويل إن هذا القرار جاء على الرغم "من تأكيد العديد من المواعيد في المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وهو ما يثير القلق الشديد". وأضاف "نأمل أن يكون هذا سوء فهم وأن نستمر في مناقشاتنا مع السلطات الموريتانية للسماح لنا بدخول الأراضي الموريتانية في أسرع وقت ممكن".

وقال "في السنوات الأخيرة، كانت السلطات الموريتانية منفتحة واستقبلت عدة وفود من خبراء منظمة العفو الدولية والأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان"، ودعاهم إلى "الاستمرار في انتهاج نهج "الشفافية" في الفترة التي تسبق الانتخابات الرئاسية في يونيو.

ووفقًا لمصدر مقرب من الحكومة طلب عدم الكشف عن هويته، "ترفض نواكشوط دخول هذه المنظمات إلى أراضيها حيث إن تقاريرها حول البلد متحيزة دائمًا خاصة فيما يتعلق بالعبودية".

فــــــ"بدلاً من إعداد تقارير تسلط الضوء على جهود الحكومة التي تنفق عشرات المليارات من الأوقية في محاربة الفقر ومخلفات العبودية، تقوم هذه المنظمات فقط بنسخ تقارير المنظمات غير الحكومية المحلية المتطرفة".

ترجمة الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا