وزارة الصحة تتحدث عن وضعية "كورونا" بالبلاد :|: مصدر: 30 طبيبا وممرضا أصيبوا ب"كورونا " :|: الاتحاد من أجل الجمهورية: جهات تنفخ في «كير الفتنة» :|: مديرالصحة: تسجيل 60 إصابة ووفاة واحدة :|: خطاب قائد الحرس بمناسبة الذكرى 108 لإنشاء القطاع :|: تحضيرات لاعلان حالات شفاء جديدة :|: نكبة الوَظيفَةِ العُمُومِيَّةِ العُلْيَا/ المختارولد داهى،سفير سابق :|: دعوة حزبية معارضة للتحقيق في حادثة لبراكنه :|: من هو جورج فلويد الذي أشعل مظاهرات مينيابوليس؟ :|: سلطة الفيسبوك الضارة ! بشير ببانه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
عند طهي الدجاج.. احذروا 8 أخطاء "خطيرة" !!
زعيم كوريا يختفي مجدداً وسط اقالات هامة
 
 
 
 

موريتانيا تندد بالهجوم الارهابي في نيوزيلاندا

الجمعة 15 آذار (مارس) 2019


نددت موريتانيا بأقوى عبارات الشجب والاستنكار، بالهجوم الإرهابي البشع الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا وراح ضحيته عشرات المصلين الأبرياء ما بين قتيل وجريح.
وأضاف بيان أصدرته وزارة الشؤون الخارجية والتعاون اليوم الجمعة، توصلت الوكالة الموريتانية للأنباء بنسخة منه، أن هذا الهجوم الوحشي يؤكد من جديد جسامة الخطر الذي يتهدد العالم في أمنه وسلمه وقيمه من جراء خطاب الكراهية والعنصرية، الذي تغذيه الأحكام المسبقة والدعاية المتطرفة والعنصرية.

وفيما يلي نص البيان:

" إن الجمهورية الإسلامية الموريتانية لتندد، بأقوى عبارات الشجب والاستنكار، بالهجوم الإرهابي البشع الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا وراح ضحيته عشرات المصلين الأبرياء ما بين قتيل وجريح. إن هذا الهجوم الوحشي يؤكد من جديد جسامة الخطر الذي يتهدد العالم في أمنه وسلمه وقيمه من جراء خطاب الكراهية والعنصرية، الذي تغذيه الأحكام المسبقة والدعاية المتطرفة والعنصرية. إننا في الجمهورية الإسلامية الموريتانية، إذ نتقدم بأحر التعازي إلى أسر الضحايا وإلي شعب وحكومة نيوزيلندا راجين الرحمة والغفران للقتلى والشفاء العاجل للجرحى، لنؤكد على ضرورة أن يقف العالم كله صفا واحدا ضد خطاب الكراهية والعنصرية، ذودا عن الأمن والسلم الدوليين وصونا للقيم الإنسانية التي بها قوام التعايش السلمي بين الشعوب وبها يناط مستقبل الحضارة البشرية.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا